إربد - أحمد الخطيب

ضمن الشراكة الاستراتيجية التي عقدتها مديرية ثقافة محافظة إربد مع مكتبة الحسين بن طلال، لتفعيل الحراك الثقافي والفني في المجتمع المحلي، نُظم صباح أمس الأول، معرض «آفاق» التشكيلي للفنانتين: آمنة بطاينة وبيان شخاترة.

الفنانة بطاينة قدمت في لوحاتها كتلة من التشكيلات اللونية التي استلهمت إيقاع التجريب، عبر استخدامها للفرشاة والسكين، منصتة للألوان الزيتية وهي تتقاطع مع مفردات الموضوعات التي تطرقت إلى خيوطها وانسجتها في تفعيل المساحة الكلية للوحة.

فيما ذهبت الفنانة شخاترة إلى تحريك الفكرة عبر استخدامها للرصاص والفحم، ضمن الطاقة العليا التي تفرزها الأوان الزيتية وتبثها من خلال إيجاد علاقة بين الشكل واللون.

المعرض الذي يستمر ثلاثة أيام، افتتح أجنحته التي ضمت باقة من اللوحات التشكيلية، نائب رئيس جامعة اليرموك للشؤون الطلابية والاتصال الخارجي الدكتور فواز عبد الحق، الذي أشاد بالمستوى الفني المتميز للوحات المعروضة، التي عكست المهارات الفنية لدى الفنانتين.

وأثناء تجواله واستماعه للشروحات التي قدمتها الفنانتان، أكد حرص اليرموك على التواصل والتفاعل مع أبناء المجتمع المحلي، والمساهمة في إبراز مهاراتهم ومواهبهم، انطلاقا من دورها في خدمة المجتمع، ودعم الحركة الفنية والثقافية على المستوى المحلي.

حضر افتتاح المعرض عميد كلية الفنون الجميلة بالجامعة الدكتور وائل الرشدان، ورئيس قسم التصميم الدكتور بسام ردايدة، ومساعد مدير المكتبة عماد يامين، وعدد من المسؤولين في الجامعة ومديرية الثقافة في محافظة اربد، وحشد من الطلبة، وأبناء المجتمع المحلي.