عمان - الرأي

احتفى العدد الجديد من مجلة «الفيلم» بمئوية المخرج كمال الشيخ (1919- 2019)

في افتتاحية المجلة التي تصدرعن جمعية النهضة العلمية والثقافية (جزويت القاهرة) كتب رئيس التحرير الناقد سامح سامي عن «كمال الشيخ.. الهارب من ظلّه» وصف فيه المخرج الشيخ بالأيقونة والنموذج.

وتناول د.وليد سيف، رئيس قسم النقد السينمائي بأكاديمية الفنون، سينما الشيخ في مقالته المعنونة «الزمن والذاكرة في أفلام كمال الشيخ»، أوضح فيه سيطرة الشيخ على إيقاع زمن كصاحب أسلوبية جديدة بالسينما المصرية.

وقدمت نور الصفاوي قراءة لفيلم «على من نطلق الرصاص». وتضمن العدد حواراً لافتاً أجراه الرئيس التنفيذي للمجلة حسن شعراوي والكاتبة عزّة إبراهيم مع تامر الميهي ابن المخرج الراحل رأفت الميهي، كشف فيه عن علاقة والده وتأثره بالشيخ، وعن الأشياء المشتركة بينهما، والشبه بين سينما الميهي والشيخ، وعن علاقة الشيخ بفريق عمله من خلال عمله معه كمساعد «سكريبت».

يضم العدد كذلك موضوعات نقديّة جديدة ومتنوعة في أفلام الشيخ، من بينها دراسة نقدية من الأردن بقلم الزميلة مرام صبح بعنوان «الرجل الذي فقد ظله: بين الفيلم والرواية»، تحدثت فيها عن الإشتغال الجمالي والدرامي للمخرج الشيخ على نص الكاتب الروائي المصري فتحي غانم، ومقالة «كمال الشيخ وعالم نجيب محفوظ» بقلم أمنية محسن، تحدثت فيه عن فطنة واحترافية الشيخ في تصوير عالم نجيب محفوظ على الشاشة البيضاء بأسلوب تشويقي.

وفي العدد موضوعات عن الجوانب التقنية والإنسانية في أفلام كمال الشيخ بعيون نقّادٍ عاصروه، إضافة إلى قراءة تحليل نقدي لفيلم «بئرالحرمان»، أحد أبرز افلام كمال الشيخ.