موسكو - ا ف ب

أعلنت موسكو الأربعاء أن بيونغ يانغ تحتجز منذ أسبوع سفينة صيد روسية مع أفراد طاقمها الـ17، بتهمة انتهاك المياه الإقليمية الكورية الشمالية.



وافاد بيان لوزارة الخارجية الروسية أن حرس الحدود الكوريين الشماليين احتجزوا سفينة الصيد الروسية في 17 تموز/يوليو في بحر اليابان "لانتهاكها أنظمة الدخول والإقامة في أراضي كوريا الشمالية".

وتابعت الخارجية الروسية أن السفينة تابعة لشركة الصيد "نورث إيسترن" ومقرها في سخالين في أقصى الشرق الروسي وطاقمها من 17 شخصا هم 15 روسيا وكوريان جنوبيان، وهي راسية في الوقت الراهن في مرفأ وونسان.

وأكد بيان أصدرته السفارة الروسية في بيونغ يانغ نقل القبطان ومساعده والبحارين الكوريين الجنوبيين للإقامة في أحد فنادق هذه المدينة الساحلية على شواطئ بحر اليابان، فيما بقي البحارة الآخرون على السفينة.

وتابع بيان السفارة أن دبلوماسيين روسا التقوا الإثنين أفراد الطاقم "وهم بصحة جيدة".

وخلص البيان إلى القول إن "السفارة الروسية على اتصال دائم بالسلطات الكورية الشمالية... وتتخذ كل التدابير اللازمة لتسوية هذا الوضع بأسرع وقت ممكن".

من جهتها، أعلنت وزارة التوحيد الكورية الجنوبية الأربعاء أن كوريا الشمالية احتجزت السفينة "شيانغ هاي لين 8" في المياه الإقليمية الكورية الشمالية في بحر اليابان بعد مغادرتها قبل يوم واحد مدينة سوكشو الكورية الجنوبية التي تبعد 160 كلم شمال شرق سيول.