عمان - الرأي

قدمت أكاديمية «6 Yard» مديرها الفني، البرازيلي جويل كورنيلي، الذي سيقود مسيرة الأكاديمية في الفترة القادمة.

وتركز الاكاديمية على تنمية قدرات الأطفال الإيجابية، وإبعادهم عن المظاهر السلبية من خلال كرة القدم بمساعدة المدربة الوطنية ستيفاني النبر، لاعبة منتخب السيدات السابقة، والمدربة هبة فخر الدين لاعبة شباب الأردن ولاعبة المنتخب الوطني سابقاً ونتالي السعيد لاعبة الاستقلال.

ويعتبر كورنيلي (52عام) من كبار المدربين العالميين، حيث كان أحد مساعدي مدرب الفريق البرازيلي الأول «تيته»، إضافة إلى قيادته للجهاز الفني لفريقي الشباب والعين الإماراتيين.

وتقوم رسالة الأكاديمية على تعليم الأطفال الثقة بالنفس وعدم الاستسلام، وتشجيعهم على التفوق في شتّى المجالات، وهو الأمر الذي ينسجم مع التعاقد مع واحد من كبار المدربين أمثال كورنيلي الذي قال حول مهمته الجديدة: «اطلعت على كرة القدم الأردنية خلال فترة عملي ضمن الدوري الإماراتي، وهي من الأمور التي شجعتني للعمل في المملكة، إذ نسعى من خلال هذه الفترة إلى الخروج بجيل قادر على المنافسة في البطولات المحلية والإقليمية والدولية».

وأضاف كورنيلي «لن يتعلم الأطفال كرة القدم فقط، بل يمتد ذلك إلى تعليمهم أن يكونوا لطيفين، منضبطين، ولديهم دافع ذاتي للتفوق والنجاح، بعيداً عن الغرور، إضافة إلى الصبر عند المحن».

وتعتمد الأكاديمية في رسالتها على أن التدريب هو طريقة لتطوير الأطفال، وجعلهم بحال أفضل في حالة الفشل الذي قد يحصل في كرة القدم، باعتباره جزء من النجاح وليس نقيضاً له، وتوفر «6 Yard» تدريبا مجانيا مدى الحياة، للفئات من الأقل حظا والموهوبين في كرة القدم، من باب الرعاية المجتمعية لهؤلاء الأطفال والشباب، لنشر هذه الثقافة في الأوساط جميعها.

يذكر أنه تم اعتماد الأكاديمية بشكل رسمي من الاتحاد الأردني لكرة القدم منذ شهر حزيران الماضي، لتكون ضمن واحدة من الأكاديميات الذهبية القليلة المعتمدة في المملكة، وتضم ثلاثة ملاعب رئيسية معتمدة من الاتحاد الدولي لكرة القدم.