جرش - الرأي

نشر النجم اللبناني وائل كفوري على حسابه في «تويتر» كلمات الموال الذي افتتح به حفله الغنائي على المسرح الجنوبي في مدينة جرش الأثرية أول من أمس وسط حضور جماهري فاق التوقعات.

وكان كفوري قد استهل الحفل بموال: «سنتين غبنا يا جرش والعين، اشتاقت عليك وعَ ليالينا. وقدرنا صبرنا عَ البعد سنتين، وعَ الصبر أكثر ما بقا فينا»، قبل أن يتنقل بين باقة من أغانيه التي غناها الجمهور معه بتفاعل منقطع النظير.

وأشعل كفوري حماسة الجمهور عندما أعقب موال حبه لـ«جرش» وعودته له بعد الغياب بأغنية «بالله تصبّو هـ القهوة وزيدوها هيل، واسقوها للنشامى عَ ظهور الخيل»، وأغنية «أهلا وسهلا شرفونا أحبابنا»، حيث صفق الجمهور طويلا وتفاعل بقوة مع الأغاني التي رأى فيها ترحيبا جميلا من المطرب بجمهوره العربي وبإحساس يلامس شغاف القلب.

وقدم كفوري عددا من أغنياته الغزلية والطربية ومنها: «شو رايك»، و«حبي روح وقلّه»، و«لو حبنا غلطة»، و«يا ظل يا روحي»، و«أخذت القرار»، و«كذابين»، و«صار الحكي»، و«سألوني»، وسط تفاعل الآلاف الذين قصدوا جرش للقاء المطرب الذي شكل بصمته الخاصة في مشهد الغناء العربي.

وكرم مدير المهرجان أيمن سماوي الفنان اللبناني واسع الجماهيرية، مثمنا له مشاركته الفاعلة في هذه التظاهرة الفنية والثقافية.

وكان الجمهور الذي انتصر لمهرجانه، النجمَ الحقيقي في المهرجان، حيث حققت أمسية كفوري نجاحا كبيرا. ورغم اكتظاظ المدرجات الكبير، إلا أن الانضباط كان عنوان الجميع، والحرص على فرح المهرجان هو العنوان الأبرز، ليؤكد المهرجان بذلك أنه أيقونة راسخة في الثقافة العربية، وأنه غدا مؤسسة قادرة على تجاوز العقبات والمضيّ قدماً.

أسامة جبّور: الطرب الأصيل

وكان الفنان الأردني أسامة جبّور قد افتتح الحفل المشترك في «جرش» وسط جمهور ملأ المدرج الجنوبي، ليعيد الحياة للطرب الأصيل، مقدماً تشكيلة من الأغنيات العاطفية والوطنية ومعيداً للذهن زمن الكبار من المطربين الذين رسّخوا أسماءهم في الذاكرة الفنية العربية.

وبدأت حفلة جبّور بمقطوعات طربية تفاعل معها الجمهور، مستعيداً أغاني خالدة في ذاكرة العشاق بصوته الجميل، ومن بينها: «جانا الهوى»، «كل اللي بشوفك بيحبك»، «زهرة المدائن»، «ولا مرة جمعنا الهوى ولا مرة». وتفاعل الجمهور مع أغاني جبور الذي يحظى بقاعدة شعبية عريضة، خاصة وأنه قدم خلال مسيرته الفنية العديد من الأغاني بإطلالته المتزنة والأصيلة وصوته الدافئ.

يشار إلى أن جبّور تعامل مع ملحنين كبار مثل ملحم بركات، ونور الملاح، وإلياس كرم، وأميل حداد، وسمير بغدادي، ومحمد القيسي، ووائل الشرقاوي. وهو من أوائل الفنانين الذين صوروا الأغنية العصرية لإظهار المواقع السياحية والتاريخية الأردنية من أجل الترويج لها سياحيا، وخصوصا العقبة. وقام مؤخرا بتصوير مجموعة من تراث الراحل توفيق النمري تشمل أغنيتي «لاقاني ولاقيته» و«قلبي عليك مشغول». وكان آخر ألبوماته «عطرك عم يسألني عنك»، من ألحان جمال أحمد وتوزيع محمد القيسي، كما لحن له الفنان الراحل ملحم بركات العديد من الأغاني من بينها «عشنا وشفنا»، و«طيوبة»، و«كل اللي يشوفك بيحبك».