عمان - منير طلال

خسارة يمكن أن يقال عنها مفاجئة وغريبة تلك التي لحقت أمس بالمنتخب الوطني لكرة السلة أمام فريق الجامعة الكندية 79-83 في ختام مشاركته في بطولة وليام جونز المقامة في الصين تايبيه والتي تختتم اليوم بمشاركة 9 فرق.

فبعدما قدم أمس الأول أسوأ عروضه وخسر أمام منتخب التايوان «أ» 70-89 حيث كانت سلته مشرعة أمام تصويبات خصمة الثلاثية، منح المنتخب الوطني منافسه الجامعة الكندية تفرصة تذوق الأخير لطعم الفوز الأول بعدما كان قد تعرض من قبل لـ 6 خسائر ويتبقى له مباراة اليوم مع المنتخب الياباني وهو يملك 8 نقاط.

وأصبح بحوزة المنتخب الوطني 10 نقاط في النسخة الحالية للبطولة والتي تحمل الرقم 41 وتعد هذه الخسارة السادسة له في البطولة بدأها أمام المنتخب الكوري الجنوبي 64-69 ومن ثم أمام فريق مايتي سبورتس الفلبيني 74-90، ومن ثم أمام المنتخب الياباني 63-72، وامام منتخب ايران «ت 23 عام» 75-82، ومن ثم أمام منتخب تايوان «أ» 70-89، فيما حقق انتصارين امام المنتخب الاندونيسي 79-51 وحساب المنتخب التايواني «ب» 93-69.

وكان المنتخب الكوري الجنوبي قبل مواجهات أمس في الصدارة برصيد 13 نقطة لكنه لعب مباراة أكثر من الفريق الفلبيني حيث جمعها من ستة انتصارات وخسارة، فيما بحوزة مايتي سبورتس الفلبيني 12 نقطة من ستة انتصارات، بينما تقدم المنتخب التايواني «أ» للمركز الثالث برصيد 11 نقاط من خمسة انتصارات وخسارة، فيما المنتخب الياباني يملك 10 نقاط من أربعة انتصارات وخسارتين، وبحوزة المنتخب الايراني 9 نقاط من ثلاثة انتصارات وثلاث خسائر، ويملك المنتخب الاندونيسي والمنتخب التايواني «ب» 7 نقاط من فوز و5 خسائر لكل منهما.

وتعد البطولة إحدى محطات اعداد «صقور الأردن» الذي يستعد للمشاركة في مونديال الصين الذي يقام خلال الفترة من 31 آب وحتى 15 ايلول، رغم غياب ستة من لاعبيه المهمين عن البطولة لظروف مختلفة وهم: المجنس دار تكر، أحمد الدويري، موسى العوضي، محمد شاهر، محمود عابدين وزيد عباس الذي تعرض لاصابة في البطولة.

وبحسب برنامج البطولة يختتم «صقور الأردن» اليوم مبارياته في البطولة عند لقاء الجامعة الكندية عند الساعة العاشرة صباحاً بتوقيت الأردن.

ويبدو ان المدير الفني جوي بدأ يستقر على تشكيلته التي ستكمل مشوارها الإعدادي لكأس العالم حيث تم استثناء بعض اللاعبين عن خوض الدقائق في آخر مباريات البطولة فيما أعطى الجزء الآخر دقائق أكثر ومنحهم الثقة.

الفترة الأولى كانت توحي أن المنتخب في طريقه لتحقيق فوز كبير على منافسه بعدما كانت النتيجة مضاعفة 22-11، حيث تفوق تحت السلة ونجح بتسجيل 8 سلات من مسافات قريبة ومتوسطة من اصل 12 تسديدة كما تمكن من تحقيق 11 متابعة و9 تمررات حاسمة وقطع كرة كما حقق ثلاثة «بلوك شوت».

وفي الفترة الثانية ورغم تمكن المنتخب من تسجيل 18 نقطة جميعها من مسافات قريبة ومتوسطة إلا دفاعه كان مجدداً ضعيفاً على الدائرة فسجل منافسه 5 ثلاثيات من اصل 6 تسديدات بنسبة نجاح تفوق الـ 83%، ليجد نفسه متأخراً بالنتيجة مع نهاية الشوط الأول 40-44.

واستعاد المنتخب الاسبقية في الفترة الثالثة 59-57 وبقيت أرقام الفريقين متقاربة لينتهي اللقاء بخسارة المنتخب بأربع نقاط.

وحقق للمرة الثانية على التوالي يوسف أبو وزنة «الدبل دبل» بتسجيله 17 نقطة و11 متابعة منها 5 هجومية وتمريرة حاسمة وقطع كرة وحقق اثنين «بلوك شوت» خلال مشاركته بنحو 31 دقيقة، كذلك سجل فادي ابراهيم 17 نقطة منها ثلاثية واربع متابعات جميعها دفاعية، و5 تمريرات حاسمة وقطع كرة خلال مشاركته بنحو 28 دقيقة، أحمد الحمارشة سجل 11 نقطة منها ثلاث ثلاثيات، وحقق 8 متابعات و5 تمريرات حاسمة وقطع كرتين خلال مشاركته بنحو 33 دقيقة، أحمد عبيد سجل 10 نقاط وحقق متابعتين هجوميتين و5 تمريرات حاسمة وقطع كرة خلال 17 دقيقة، هاشم عباس سجل 9 نقاط منها ثلاثية وحقق متابعة خلال 12 دقيقة، زين النجداوي سجل 8 نقاط وحقق ثلاث متابعات وتمريرتين حاسمتين واربعة «بلوك شوت»، جوردان الدسوقي سجل 7 نقاط منها ثلاثية بالاضافة لـ 6 متابعات جميعها دفاعية و5 تمريرات حاسمة وقطع كرتين خلال 36 دقيقة.