طهران- الأناضول

علّق موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، السبت، حسابات 3 وكالات أنباء إيرانية.

وتعود هذه الحسابات إلى الوكالة الرسمية “إرنا”، و”مهر” شبه الرسمية المقربة من المحافظين، إلى جانب وكالة نادي الصحافيين التابعة لهيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية. غير أن التعليق اقتصر على الحسابات الناطقة بالفارسية فقط؛ فيما لا تزال الحسابات التي تنشر بلغات أخرى متاحة.

وفي أبريل/ نيسان الماضي، أغلق موقع “إنستغرام” للتواصل الاجتماعي حسابات رئيس هيئة الأركان محمد باقري، وقائد الحرس الثوري السابق، محمد علي جعفري، ورئيس إدارة المورد البشرية في القوات المسلحة موسى كمالي، والرئيس السابق لهيئة الإذاعة والتلفزيون عزت الله ضرغامي، وقائد فيلق القدس المسؤول عن العمليات العسكرية والاستخباراتية خارج إيران، قاسم سليماني، وذلك عقب إدراج الولايات المتحدة الحرس الثوري الإيراني على لائحة التنظيمات الإرهابية الأجنبية.

وفي 8 أبريل/ نيسان الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إدراج الحرس الثوري الإيراني على لائحة التنظيمات الإرهابية الأجنبية، ورد عليه المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني بإدراج قيادة القوات المركزية الأمريكية “سنتكوم” على لائحة التنظيمات الإرهابية.

ويعد إنستغرام ثاني أشهر منصة للتواصل الاجتماعي في إيران، بعد تطبيق تيليغرام الأكثر انتشارا في البلاد.