ديرابي سعيد ـ ناصر الشريدة

توفيت في بلدة السمط / ديرابي سعيد بلواء الكورة اليوم المعمرة الحاجّة زكيّة علي حمد الشريدة عن عمر ناهز 110 اعوام ، والتي خلفت وراءها من يزيد عن مئة فرد من الابناء والبنات واحفادهم ، حيث كانت توصف بجدة الجدة .

ويقول ابنها الوحيد الحاج محمد علي عبدالرحمن بني عيسى البالغ من العمر الـ 70 عاما ، ان والدته عاشت حياة طبيعية بدون امراض وتوفيت عن شيخوخة صالحة ، وهي من مواليد بلدة ابو القين غرب بلدة ديرابي سعيد ، وعاصرت آخر ايام الدولة العثمانية بالمنطقة .

ويشير الى ان الحياة التي عاشتها والدته زمان اول من حيث البساطة وطيبة الناس والاجواء النظيفة والاكل البلدي والالتزام بدينها وصلاتها ما متعها بصحة جيدة الى يوم وفاتها ، حيث امتلكت ذاكرة قوية كانت تحكي تفاصيل المرحلة التي عايشتها دون ان تنسى شاردة وواردة ، وكانت تاريخ تسرده على كل من كان يقوم بزيارتها .