عمان - فاتن كوري

قال فنانون أردنيون أن مهرجان جرش يمثل مسيرة إبداع فني وثقافي متواصلة، مؤكدين على أهميه الدور الذي يقوم به مهرجان جرش في دعم الفنان الاردني، لما يحمله المهرجان من رسالة واهميه تاريخية وثقافية وفنية، تتيح عبر تواصلهاالفرصة لمشاركة الفنان الاردني والعربي ولقاء الجمهور الاردني؛ مضيفين ان المهرجان يمثل رسالة سلام وفرح للعالم اجمع. جاء ذلك خلال ثاني المؤتمرات الصحفية التي عقدتها ادارة مهرجان «جرش 34» أمس. بمشاركة الفنانين سعد ابو تايه وعمر شفيق ومكادي نحاس وزين عوض، واداره الزميل طلعت شناعة.

الفنان الاردني سعد أبو تايه قال: «ان للاعلام الاردني دور مهم في ابراز الفنان الاردني وإشهاره داخليا وعربيا»، مؤكدا على أهميه مهرجان جرش في دعم الفنان الاردني، وعلى دور المهرجان واهمية تاريخية وثقافية في اتاحة الفرصة للفنان الاردني لايصال فنه وابداعه للجمهور الاردني والعربي.

ودعا ابو تايه الى ضرورة دعم الفنان الأردني من قبل المؤسسات الحكومية المعنية بالثقافة والفن والإعلام الأردني، واتاحة الفرصة أمامه للمشاركة بالمهرجانات الاردنية والعربية.

وتابع ابو تايه قائلا: «اتمنى ان يكون هنالك تبادل ثقافي فني بين الدول العربية، وعلى المؤسسات الحكوميه العمل على ابراز واشهار الفنان الاردني خارج الاردن، ودعم انتاجاته الغنائية، مؤكدا أن الجمهور الاردني يحتفي يرحب بالفنانين العرب المشاركين في مهرجان جرش 34».

من جهته تحدث الفنان رامي شفيق عن معاناة الفنان الاردني وافتقاره للدعم المعنوي والمادي، بسبب عدم وجود خطة واضحه لدعم لصناعة الاغنية الوطنية؛ فالفنان الاردني يصنع الاغنية بجهده الخاص، متمنيا من الجهات الرسميه المعنية التعاون مع الفنان الاردني وتقديم الدعم له.

أما الفنانة مكادي نحاس فقالت: ان حفلاتها السابقة في مهرجان جرش كانت من اجمل الحفلات التي اقامتها. مضيفة

أن الاردن هو ضوء السلام الوحيد الذي بقي في المنطقة المحيطة لنا جغرافيا، ومؤكدة على اهمية تعميم اجواء الفرح والاحتفالات.

وقالت نحاس: ان الجهات الرسمية مقصرة في دعم الفنان الاردني، وان هذه الجهات معنية بدعم وتوفير الفرص للفنان الاردني. وتابعت انه لا يوجد مؤسسات اردنية تهتم بالفن الاردني الذي يعتبر جزءا مهما من ثقافة الوطن، ومصدرا لتشجيع السياحة.

وبينت نحاس انها لم تعتمد في مشوارها الفني على الطابع المحلي، بل انها عملت على اجتذاب جمهورها العربي والعالمي عبر إضافة طابعها المميز الخاص».

الفنانه زين عوض عبرت عن سعادتها للمشاركة في المهرجان بالقول: «اخترت ان اكون على المسرح الشمالي مع الفنان الكبير لطفي بشناق، كما اخترت لبرنامجي الغنائي منوعات من الطرب للمطربة وردة الجزائرية، وسميرة توفيق، بالاضافه لاغنياتي الخاصة مثل (الله يا هالوطن)، مؤكدة على اهمية مشاركة زملائها الفنانين في المهرجان لان كل فنان منهم يحمل رسالة وطابعا خاصا يميزه.

ولفتت عوض الى ضرورة دعم الفنان الاردني من قبل الجهات الرسمية والاعلامية من اجل صناعة النجم الاردني المتكامل، مشيرة الى ان الفنان الناجح يجب ان يمتلك ثقافة وشخصية وخامة صوتية مميزة.