عمان- د. فتحي الأغوات

قال مصدر مطلع ان وزارة الطاقة والثروة المعدنية تنوي إنشاء محطات حديثة لتخزين كميات الكهرباء الفائضة عن حاجة المملكة.

ولم يحدد المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه الى الرأي ماهية سعة هذه المحطات ومواقع انشائها ولكنه قال ان الاردن ينتج كهرباء فائضة عن الحاجة ما استدعى انشاء محطات جديدة لهذه الغاية.

وبين المصدر أن محطات التخزين الحالية غير قادرة على استيعاب كمية الكهرباء الزائدة.

وكانت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية هالة زواتي وافقت عبر حسابها في موقع التواصل الاجتماعي تويتر أحد الناشطين في رأيه ان المسؤولية الاجتماعية تحتم على منتجي الكهرباء من الطاقة الشمسية وتحديدا كبار المنتجين الذين يستخدمون الشبكة الكهربائية للتخزين ان يدفعوا مقابل هذه الخدمة.

يذكر ان الاردن اتفق مع العراق مؤخرا بتغذية الشبكة العراقية بالكهرباء من الاردن وفق جدول زمني يبدأ العام 2021 وهو ما يستدعي ان تنشئ الحكومة محطات تخزين للفائض لاغراض التصدير للكهرباء.

من جهته، اعتبر خبير الطاقة هاشم عقل أن الإنتاج الزائد للكهرباء خطأ مزدوج في ظل عدم وجود محطات تخزين للكهرباء الفائضة عن الحاجة حتى يتمكن الأردن من إعادة تصديرها.

وقال عقل ان استهلاك الكهرباء يكون في وقت الذروة، فيما تنخفض كمية الاستهلاك طيلة فترة الليل الأمر الذي يعني توفر كميات كبيرة من الكهرباء الفائضة يمكن تصديرها إلى دول أخرى.

وأشار إلى الربط الكهربائي مع سوريا والعراق مؤكدا ان على الحكومة انشاء محطات تقوية وتخزين للكهرباء الفائضة عن حاجة المملكة.