عمان - الرأي

فوضت هيئة تنظيم الطيران المدني، أمس (الخميس) شركة العقبة للمطارات بتشغيل مطار الملك الحسين الدولي كمطار مرخص، شريطة استكمال إجراءات تجديد الشروط التشغيلية الممنوحة لتشغيل المطار منذ 26 كانون الثاني من العام الحالي.

واشترطت الهيئة حسب كتاب رسمي صادر باللغة الإنجليزية – حصلت الرأي على نسخة منه– أن يتم الاستمرار بتطبيق كافة الإجراءات المتعلقة باصطفاف الطائرات وتوظيف طاقم سلامة جوية كفؤ.

وقالت الهيئة في الكتاب الذي ترجمته الرأي إنها: منحت هذا التفويض لغايات الصالح العام، ويعمل به لمدة 60 يوما بدءا من تاريخ إصدارها في 11 تموز 2019، ما لم يتم إلغاؤه من قبل هيئة تنظيم الطيران المدني .

وكانت الرأي انفردت أول من أمس بخبر عدم تجديد ترخيص مطار الملك حسين الدولي في العقبة منذ قرابة 6 شهور، لعدم تلبية إدارة المطار كافة متطلّبات الترخيص.

ونقلت الرأي عن رئيس مجلس مفوضي هيئة الطيران المدني هيثم مستو تأكيده أن رخصة مطار الملك الحسين الدولي في العقبة لم تجدد نظرا لأنه لم يستوف كامل شروط ومتطلبات الترخيص حتى الآن.

وأكد مستو إن عدم تجديد الترخيص لا يعني إيقاف تشغيل المطار، مؤكدا أن هيئة الطيران المدني سمحت للمشغل بتشغيل المطار غير أن عدم تجديد الترخيص يعود لمتطلبات الهيئة باستيفاء جميع الشروط والمتطلبات الفنية.

جاء ذلك، وسط نفي الرئيس التنفيذي لشركة العقبة للمطارات ناصر المجالي في اتصال مع الرأي أول من أمس أن يكون المطار غير مرخص، وقال: المطار يرخص سنويا.

بيد أن المجالي عاد وأكد - في مؤتمر صحفي، أمس (الخميس) نقلته وكالة الأنباء الأردنية «بترا» أن مطار الملك الحسين الدولي بالعقبة ينتظر وصول قسيمة الترخيص الخاصة بالمطار من هيئة تنظيم الطيران المدني بعد انتهاء كافة المتطلبات والملاحظات الفنية المطلوبة من الهيئة.

واضاف المجالي ان المطار استكمل كافة المتطلبات والملاحظات المتعلقة بتجديد الرخصة بتاريخ 8 تموز الحالي في اجتماع ضم كافة الأطراف المعنية بعمل وتشغيل المطار، مشيرا الى ان المطار مرخص منذ عام 2008 ويتم تجديد الترخيص كل عامين دوريا بعد ان اصبح مطاراً رديفا (وتحويليا بديلا) لمطار الملكة علياء الدولي في عمان.

وقالت هيئة تنظيم الطيران المدني في بيان أمس إن عدم إصدار شهادة تجديد الترخيص الروتينية لا يعني إيقاف تشغيل المطار، وأن الهيئة سمحت لإدارة المطار بتشغيله وفقا للأصول لحين استيفاء جميع الشروط والمتطلبات الفنية التي لا تؤثر على سلامة مستخدمي المطار.

واشارت الى ان المطار استوفى أكثر من 95 بالمئة من الإجراءات التي تم طلب تطبيقها من إدارة المطار قبل 6 شهور وبانتظار عمليات الكشف الفني من قبل الهيئة خلال الأسبوع المقبل، متوقعة أن يتم إصدار شهادة تجديد الترخيص خلال الشهر الحالي.

الترجمة العربية لكتاب التفويض

«هذا لإعلامكم بأنكم مفوضون بتشغيل مطار الملك حسين الدولي، كمطار مرخص شريطة إتمام عملية تجديد الشروط التشغيلية، والتي بدأت في السادس والعشرين من شهر كانون الثاني 2019، والتي تتضمن – وغير محصورة – بـ توظيف طاقم سلامة جوية كفء، واسكمال الإجراءات المتعلقة باصطفاف الطائرات.

منح هذا التفويض لغايات الصالح العام، ويعمل به لمدة 60 يوما بدءا من تاريخ إصدارها في 11 تموز 2019، ما لم يتم إلغاؤها من قبل هيئة تنظيم الطيران المدني«.