الزرقاء - ريم العفيف

ألقت القاصتان سمر الزعبي وفداء الحديدي عددا من قصصهما، خلال الأمسية التي نظمها اول من امس نادي أسرة القلم الثقافي. وحملت القصص في مضامينها مواضيع متعددة ناقشت قضايا الحرية والعلاقات الإجتماعية والفنتازيا والفكر والسياسة وفي الفلسفة.

حيث قرأت القاصة الزعبي قصص «في بيتنا همستر» و«طارئ» من مجموعتها القصصية تنازلات، وقصة «شيء عابر».

فيما قرأت القاصة الحديدي قصص «الضياع والحرية» و«الرحلة السرية» و«أوهام» من مجموعتها القصصية «حكايا في يدي».

وشهدت الأمسية التي أدارها الشاعر قصي إدريس، حواراً بين الأدباء والمثقفين والقاصتين الزعبي والحديدي حول مفهوم القصة والتطور الذي جرى عليها.