اربد - الرأي

بحث نائب رئيس جامعة اليرموك للكليات العلمية والشؤون المالية الدكتور أحمد العجلوني، مع مديرة مكتب العلاقات الدولية في معهد البوليتكنيك البرتغالي (IPCA) الدكتورة ادريانا كارفلو، سبل التعاون العلمي والاكاديمي الممكنة بين الجانبين.

وأشار العجلوني إلى الاهتمام الذي توليه اليرموك في توسيع شبكة تعاونها العلمي والأكاديمي والبحثي مع مختلف مؤسسات التعليم العالي الدولية مما يسهم في ضخ الدماء الجديدة للعملية التعليمية في اليرموك وذلك من خلال برامج التبادل الطلابي وتبادل الزيارات العلمية لأعضاء الهيئة التدريسية بين اليرموك ومختلف الجامعات والمعاهد الدولية، مستعرضا نشأة اليرموك وتطلعاتها المستقبلية باستحداث مجموعة من التخصصات المواكبة للتطورات التكنولوجية في عصرنا الحالي كالسايبر تكنولوجي وعلم البيانات إضافة إلى استحداث مختبر متخصص للألعاب "gaming lab" في كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية.

وأكد استعداد اليرموك للتعاون مع معهد (IPCA) البرتغالي في المجالات ذات الاهتمام المشترك كالسياحة والضيافة، والتصميم، والاقتصاد وإدارة الأعمال، بالإضافة إلى التخصصات التكنولوجية، لافتا إلى أهمية تعزيز التبادل الطلابي بين الجانبين من خلال برامج ارازموس بلس، وتبادل الزيارات العلمية لأعضاء الهيئة التدريسية.

بدورها ، أعربت كارفلو ، عن استعداد المعهد لتوطيد تعاونها مع اليرموك نظرا لسمعتها العلمية المتميزة، مستعرضة نشأة المعهد الذي يمنح درجتي البكالوريوس والماجستير المهني، بالإضافة إلى عقده لمجموعة من الدورات المتخصصة لتأهيل الطلبة للانخراط بسوق العمل، لافتة إلى أن المعهد يضم كليات للإدارة والتكنولوجيا والتصميم والسياحة والضيافة، ويعد من المتميزين في البرتغال بتدريس تخصص المحاسبة والضرائب، مشيرة إلى الاهتمام الذي يوليه المعهد بتعزيز تعاونه مع مختلف الجامعات في دول العالم الأمر الذي ينعكس ايجابا على البيئة التعليمية في المعهد ويساعد الهيئة الأكاديمية والطلابية فيه للاطلاع على خبرات وتجارب الآخرين في مجال تخصصهم.

وحضر اللقاء عمداء كليات الاقتصاد والعلوم الإدارية، والسياحة والفنادق، والفنون الجميلة، وعدد من المسؤولين من كلا الجانبين.