رسم نجوم الجزيرة لوحة بعنوان «العزيمة والإصرار»، بعدما أنجزوا مهمة غاية في الصعوبة برد الدين لفريق الجيش السوري وبزيادة، ليمضي ممثل كرة القدم الأردنية نحو المباراة النهائية لمنطقة غرب آسيا ضمن بطولة كأس الاتحاد الآسيوي.

لوحة العزيمة والاصرار التي تجسدت فوق أرضية ستاد عمان، أكدت أن التحديات تكشف المعدن الحقيقي للرجال، فالأزمة المالية التي «خنقت» النادي على امتداد أكثر من ثمانية أشهر جراء قرار الحجز إثر الدعوة القضائية التي رفعها الرئيس السابق للنادي لم تمنع «النشامى» من التعبير عن طاقاتهم وقدراتهم الكبيرة ليشكل ذلك «طوق النجاة» لمسيرة مميزة حظيت دوما بالإشادة والتقدير.

واذ كشف نجوم الجزيرة عن معدنهم الحقيقي والأصيل بعدما التفوا حول ناديهم رغم الظروف المالية الصعبة، فإن الإدارة بقيادة «النشيط» محمد المحارمة أكدت مجدداً قدرتها على التعاطي مع الأزمات ووفق أسلوب احترافي، فكانت قريبة من الفريق، الجهاز واللاعبين، وتحملت المسؤولية بجرأة وضغطت على «وتر» الجهد والوقت معاً، ونجحت بتوفير أكبر قدر من متطلبات النجاح لمسيرة التحضير وركزت على الجوانب النفسية، الأمر الذي ساهم بتعزيز مهمة الإدارة الفنية بقيادة التونسي شهاب الليلي الذي برهن من جديد على قدراته العالية بالتجهيز والقراءة والتعامل مع الظروف كافة.

بعزيمة الرجال، واجه النجوم الصعوبات كافة، وأنجزوا الهدف الذي بدا بعيداً بعد مباراة الذهاب، فالرباعية الرائعة التي تراقصت بشباك «الضيف» إياباً كانت كفيلة ببلوغ المشهد النهائي لمنطقة غرب آسيا عن جدارة واستحقاق، ما يؤكد أهمية تقديم كل أنواع الدعم لممثل الكرة الأردنية في مهمته المقبلة.

amjadmajaly@yahoo.com