عمان - سائدة السيد

أكد ممثل قطاع الألبسة والأقمشة والأحذية أسعد القواسمي، أن لا ارتفاعات ملموسة على الملابس بشكل عام، أو الصينية منها بشكل خاص، بسبب تحديث القائمة الاسترشادية.

وقال القواسمي أن القائمة الاسترشادية الجديدة، تخص الألبسة والأصناف الصينية، وليس التركية والهندية أو الأحذية، ووزعت على ثلاثة أقسام، الرجالي والنسائي والأطفال.

وأضاف أن القائمة الاسترشادية هي قائمة قديمة، تم العمل عليها في 2009، لتحسين الأداء بين التاجر والمركز الجمركي من حيث أسعار التخمين، وتقارب وجهات النظر، فتم العمل بها وتثبيتها وتوزيعها على المراكز الجمركية، إلا أنه بسبب التطورات على الملابس، دخلت أصناف جديدة أدت لتحديث وتطوير هذه القائمة في 2019.

وتابع أن اثناء التحديث في القائمة بين 2009–2019، طرأت زيادة في بعض الأصناف وانخفاض أخرى، وبشكل متقارب مع القائمة القديمة والتي لا تتجاوز الـ 10 %، بسبب التطور في الأسعار والمواد الخام والعملة.

وشدد القواسمي على أهمية تحديث القائمة الاسترشادية من فترة لأخرى، لتحقيق العدالة للتاجر، بسبب فروقات الأسعار والعملة.

وفي رده على سؤال حيال انعكاس هذه القائمة على المواطن والمستهلك، اجاب القواسمي أنه لن يكون هناك تغيير على أسعار الملابس، بل على العكس سيتمكن التاجر معرفة سعر التخمين قبل الإتيان بالبضاعة، وأن انخفاض اسعار الملابس الذي كان قبل وخلال شهر رمضان من جراء التنافس، سيبقى كما هو، ولن يكون هناك ارتفاعات على المواطن.

يشار إلى ان تحديث القائمة الاسترشادية تم مابين دائرة الجمارك وقطاع الألبسة، من خلال لجنة مشكلة من قطاع الالبسة من نقابة وممثلي القطاع، حتى لا يصبح هناك فرق في سعر التخمين، والسعر الذي يضعه التاجر للفاتورة التي تدخل الجمارك، والقائمة غير ملزمة للجمارك، إنما يسترشد فيها المخمن الجمركي في آلية وضع أسعار التخمين.