المفرق - توفيق أبوسماقه 

استكمل انشاء نحو (12) مستوعب للقمح في محافظة المفرق كمخزون استراتيجي للمملكة بطاقة استيعابية اجمالية،بلغت نحو (950) ألف طن.

و تنوي الجهات القائمة على هذا المشروع الإستراتيجي انشاء نحو (24) مستوعب آخر قريبا بجانب ال(12) المنشأة حاليا لغايات تخزين كميات أخرى من مادة القمح.

و قال مدير مديرية صناعة و تجارة المفرق المهندس فتحي البشابشه،إن وزارة الصناعة و التجارة بحكم أنها المشرف على المشروع،أنهت العمل فيه و تم تخزين نحو (950) ألف طن من القمح على أن يتم الشروع ببناء (24) مستوعب آخر قريبا ضمن نفس المنطقة الواقعة بمحاذاة مقبرة المفرق الجديدة.

و أضاف في حديث الى "الرأي" امس،أن سعة المستوعب الواحد تصل الى (12.5) ألف طن،مشيرا الى أنه تم وضع حراسة أمنية على المستوعبات القائمة لحراستها كونها مشروع استراتيحي للمملكة.

و اختيرت المفرق لإقامة هذا المشروع الحيوي لما تتمتع فيه من ميزات عديدة أهمها موقعها الجغرافي و ارتفاع درجة حرارتها مقارنة مع غيرها من مناطق المملكة الأمر الذي يحد من تعفن القمح.

و أنشئت المستوعبات القمحية الجديدة وفق المواصفات العالمية المعدة لتخزين القمح لكي يحافظ على مواصفاته و لا يفقد أيّ منها.