عمان - الرأي

كرم المدير العام لقوات الدرك اللواء الركن حسين الحواتمة في مبنى المديرية العامة اليوم، أبطال فريق قوات الدرك للرماية الحاصلين على مراكز متقدمة في بطولة الاستقلال المفتوحة للرماية.

واشاد الحواتمة بالنتائج اللافتة التي حققها رماة الدرك في البطولة التي نظمها اتحاد الرماية الملكي الأردني خلال الأيام الماضية، تحت رعاية سمو الأمير محمد بن طلال رئيس نادي الرماية.

وأكد الحواتمة على أن جميع النتائج والإنجازات المتحققة لرياضة الدرك، وتميزها المحلي والدولي، هو نتاج توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبفضل دعم جلالته ورعايته لأبنائه في القوات المسلحة والأجهزة الأمنية.

وقال الحواتمة "إن هذا التكريم يأتي تقديراً للجهود التي يبذلها المبدعون من رياضيي الدرك، ودافعاً لهم لمواصلة الإبداع وحصد النتائج المتميزة، مؤكداً أن قوات الدرك لن تدخر جهدا في دعم منتسبيها، وتوجيه طاقات الشباب القادر على العطاء، وتزويدهم بكافة عوامل النجاح.

وكان فريق قوات الدرك للرماية قد حقق نتائج لافتة في بطولة الاستقلال المفتوحة، والتي أقيمت ضمن احتفالات الاتحاد الملكي للرماية بعيد الاستقلال، بمشاركة أكثر من 50 رامياً من كلا الجنسين، واشتملت على منافسات: التراب والسكيت، البندقية الهوائية، المسدس الهوائي، المسدس الستاندر إضافة إلى منافسات المسدس القتالي.

وسيطر رماة الدرك على المراكز الثلاث الأولى في مسابقة بطولة البندقية الهوائية (١٠) متر ، والمركزين الاول والثاني في مسابقة ستاندر 22.