واشنطن- وكالات

قال مسؤول أمريكي لرويترز إن موقع حطام طائرة مسيرة تابعة للجيش الأمريكي أسقطتها إيران موجود في المياه الدولية بمضيق هرمز وإن قطعا بحرية أمريكية توجهت لتلك المنطقة بما يناقض رواية إيران عن إسقاط الطائرة.

ولم يعلق الجيش الأمريكي بعد على موقع حطام الطائرة المسيرة (إم.كيو-4سي ترايتون) التابعة للبحرية الأمريكية.

لكن إذا تأكد موقع حطام الطائرة المسيرة فسيكون ذلك دليلا ماديا يلقي بظلال من الشك على رواية إيران التي أفادت فيها بأنها أسقطت الطائرة المسيرة في إقليم هرمزجان المطل على الخليج بجنوب البلاد بصاروخ (خرداد 3) المحلي.

واعتبر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الخميس أن إيران ارتكبت “خطأ جسيماً” بعيد تأكيد وزارة الدفاع الأمريكية أن القوات الإيرانية استهدفت وأسقطت طائرة استطلاع مسيرة تابعة للبحرية الأمريكية.

وكتب ترامب في تغريدة لا تخلو من تهديد، وفي مناخ من التوتر بين واشنطن وطهران، “ارتكبت إيران خطأ جسيماً!”>

وكان الحرس الثوري الايراني أعلن في وقت سابق ان الطائرة بدون طيار “غلوبل هوك” أسقطت بصاروخ في أجواء خليج عمان، وذلك بعد انتهاكها المجال الجوي الايراني.بالمقابل قالت واشنطن أن طائرة المراقبة المسيرة كانت تحلق في المجال الجوي الدولي منددة بـ”هجوم غير مبرر”.من جهته حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من لجوء أمريكي محتمل الى استخدام القوة ضد ايران، معتبرا ان ذلك سيكون “كارثة” على المنطقة وسيؤدي الى اشتعال موجة عنف واسعة.