لندن - أ ف ب

أعلنت الحكومة البريطانية الخميس أنها ستعلق إصدار تصاريح جديدة لبيع السعودية أسلحة قد تستخدم في حملة القصف التي تقودها المملكة في اليمن، بعد صدور قرار عن محكمة الاستئناف في لندن تدعو الحكومة إلى "إعادة النظر" في ممارساتها بهذا الشأن لعواقبها على المستوى الإنساني.

وقال وزير التجارة الدولية ليام فوكس أمام البرلمان "لسنا موافقين مع الحكم وسنطلب الإذن بتقديم طعن" مضيفا "في هذه الأثناء لن نمنح تراخيص جديدة (لبيع أسلحة) إلى السعودية وشركائها في التحالف، يمكن استخدامها في النزاع في اليمن".