عمان - الرأي

أنهى وفد حكومي عراقي برئاسة مستشار مجلس الوزراء العراقي الدكتور مهدي اسماعيل، أمس الأربعاء، زيارته إلى دائرة الإحصاءات العامة الأردنية اطلع خلالها الوفد على التجربة الأردنية في تنفيذ التعدادات والمسوحات الإحصائية باستخدام التكنولوجيا الإلكترونية الحديثة، وفق بيان صادر عن «الاحصاءات».

وحسب البيان، حرص الجانب العراقي من خلال اطلاعه والزيارة التي استمرت لثلاثة ايام على تجارب الأردن الإحصائية الالكترونية و تعزيز التعاون والتنسيق الإحصائي، سيما بعد نجاح المملكة في تنفيذ التعداد العام للسكان والمساكن 2015.

ونقل البيان عن مدير دائرة الاحصاءات العامة الدكتور قاسم الزعبي قوله إن اطلاع الوفد الحكومي العراقي على تفاصيل عمليات التعداد والمسوح الاحصائية، يأتي ضمن التعاون القائم بين البلدين الشقيقين في كافة المجالات وبخصوصية أكثر في الجانب الإحصائي لنقل المعرفة الإحصائية من قبل دائرة الإحصاءات العامة الأردنية للجهاز الإحصائي العراقي.

وأضاف ان دائرة الإحصاءات العامة الاردنية باتت مرجعية على المستوى الاقليمي في مجال التحول الإلكتروني الشامل في جمع البيانات الإحصائية الميدانية ونقل هذه التجربة لتستفيد منها عدة دول مثل، مصر، والسودان، وفلسطين. من جانبه، أعرب الدكتور اسماعيل عن شكر بلاده للأردن ولدائرة الإحصاءات العامة على حفاوة الاستقبال والاهتمام بهذه الزيارة من الأشقاء الاردنيين. وأكد ان هذه الزيارة تأتي ضمن الاستعدادات لتنفيذ تعداد شامل للسكان والمساكن في جمهورية العراق خلال العام القادم.