الرمثا - إيهاب الشقران



اختتمت أمس الثلاثاء، دورة المدربين الآسيوية للمستوى الأول لكرة القدم بإقليم الشمال، التي أقيمت في جامعة العلوم والتكنولوجيا، ومدينة الحسن الرياضية ونادي الرمثا.

وحضر عضوا الهيئة التنفيذية لاتحاد كرة القدم منصور عبيدالله، ومحمد سمارة، حفل ختام الدورة التي أشرف عليها المحاضر الآسيوي وليد فطافطة، والمساعد الآسيوي صالح دغش، والمنسق حسين شهابات.

وشارك بالدورة التي امتدت لنحو شهر ونصف، مجموعة من لاعبي المنتخبات الوطنية السابقين ومدربي بعض الأندية.

وأشار عبيدالله الى أن الإتحاد برئاسة سمو الأمير علي بن الحسين، يتطلع دائما لصقل وتطوير مهارات المدرب الوطني، لافتا الى التطور الملحوظ في برامج عمل الدائرة الفنية.

وبدوره، أشاد فطافطة بالأجواء الإيجابية التي سادت الدورة ما أسهم في إنجاحها، معرباً عن اعتزازه باتحاد الكرة.

من جهته، كشف رئيس نادي الرمثا رائد النادر عن سعادته بإقامة الجزء الأخير من الدورة في النادي، مؤكداً أن الرمثا سيبقى في خدمة الكرة الأردنية، فيما قدم بشار بني ياسين شكره لاتحاد الكرة باسم المشاركين جميعاً، لاهتمامهم باللاعبين وتطويرهم في مجال التدريب.

وتعد هذه الدورة ذات أهمية كبيرة لتطوير قدرات المدربين على جميع المستويات، وتأتي في إطار الدورات المكثفة التي تعقدها دائرة التدريب والتطوير في اتحاد الكرة، سعيا لتأهيل المدربين المحليين، ضمن الإتفاقية الموقعة بين الإتحادين الاردني والآسيوي.

وشارك بالدورة 24 مدرباً: أحمد هايل، محمد المومني، حسام سليمان، أحمد جاسر، أيمن خليفة، نايف الظواهرة، سامر الكيالي، خالد المريخات، جاسر بقيعي، سامر طبيشات، خالد الرحايلة، عيسى عزايزة، ليث الدردور، فارس بني هاني، رزق القرعان، فهد العتال، ثابت عبيدات، فراس العجلوني، فارس شديفات، وائل عبيدالله، بشار بني ياسين، إيهاب ابو جزر، موفق أبو هضيب، جهاد سلامة.