رام الله - الأناضول

كشفت هيئة شؤون الجدار والاستيطان الفلسطينية، الأحد، عن قرار إسرائيلي لاقتلاع نحو ألفي شجرة زيتون مثمرة ومعمرة، جنوبي الضفة الغربية المحتلة.

وحذّر حسن بريجية، مدير مكتب الهيئة ببيت لحم (حكومية)، من القرار الإسرائيلي الذي يقضي بقطع نحو 2000 شجرة زيتون قرب بلدة تقوع شرق مدينة بيت لحم.

وبين بريجية أن القرار العسكري يشمل اقتلاع أشجار على امتداد 1500 متر وبعرض 50 مترا.

وأوضح أن القرار الإسرائيلي يأتي بدعوى استمرار فتيان فلسطينيين في إلقاء الحجارة من جهة تلك الأشجار تجاه مركبات الجيش والمستوطنين.

وعادة ما تشهد مداخل بلدة تقوع مواجهات مع الجيش الإسرائيلي تقع فيها إصابات مختلفة في صفوف الفلسطينيين.