عمان - سائدة السيد



توقع ممثل قطاع الألبسة والأقمشة والأحذية في غرفة تجارة الاردن أسعد القواسمي ، إغلاق نحو 50 % من محلات الألبسة والأحذية، في منطقة طارق بطبربور، بسبب تضررهم من أعمال الحفريات والتحويلات المرورية المتعلقة بالباص السريع في المنطقة.

وأضاف القواسمي أن 25 محلا من أصل 50 من محلات الألبسة والأحذية في المنطقة، مغلقة تماما، والشوارع الرئيسية التي تصل إليها مقفلة أيضا، ولا يستطيع المتسوقون الوصول إليها، حيث لا طرق بديلة ولا التفافية، على حد تعبيره.

وأشار إلى أن التجار يعتمدون على موسم الصيف، ويعتبرونه موسمهم، لأن دوامهم طويل والتزاماتهم كبيرة، بالإضافة لوجود المغتربين، وفيه نشاط متحرك وزيادة في البيع، إلا أن هذه التحويلات والشوارع المغلقة تحول دون ذلك، وستؤدي إلى إغلاق معظم المحلات وتحمل الخسائر البالغة.

وطالب القواسمي بضرورة سرعة اتخاذ الإجراءات السريعة، ووجود البدائل والحلول، بما يخدم المتضررين، ويخفف الضرر الحاصل على القطاع التجاري.

يشار إلى أنه جرى الخميس الماضي اجتماع بين مجلس إدارة غرفة تجارة عمان، ولجنة المتضررين، وأعضاء من أمانة عمان، وأعضاء مسؤولين عن الباص السريع، لدراسة التأثيرات الناجمة عن الإغلاقات الواسعة، وإيجاد الحلول التي تناسب الأطراف كافة.