الرأي - رصد

يبدأ وفد من مجلس الشورى برئاسة عضو المجلس رئيس لجنة الصداقة البرلمانية السعودية الأردني صالح بن منيع الخليوي الأحد زيارة رسمية إلى الاردن .

وأكد الخليوي أن زيارة وفد مجلس الشورى إلى الاردن تأتي في إطار العلاقات الثنائية المتميزة بين المملكة العربية السعودية والمملكة الأردنية الهاشمية التي يحرص على دعمها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود والأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – أخيهما الملك عبد الله الثاني ابن الحسين.

ونوه الخليوي بما تتميز به العلاقات الثنائية بين المملكة العربية السعودية والمملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة، واصفًا هذه العلاقات بالمتأصلة والوثيقة منذ زمن طويل والتي لا زالت تشهد تطورًا في مختلف المجالات ومنها تعزيز التعاون المشترك على صعيد العلاقات البرلمانية التي تجمع مجلس الشورى ومجلسي النواب والأعيان بالأردن.

وأفاد رئيس لجنة الصداقة البرلمانية السعودية الأردنية أن وفد مجلس الشورى سيطلع المسؤولين فيالاردن على الجهود التي تبذلها المملكة العربية السعودية لتحقيق رؤيتها الطموحة 2030، وما تمثله هذه الرؤية من خطة استراتيجية مهمة ستحقق نقلة نوعية للمملكة وشعبها، بما يعكس المكانة والأهمية التي تحتلها المملكة العربية السعودية سياسيًا واقتصاديًا في العالم العربي والإسلامي ولما لها من دور فاعل ومؤثر في الساحة الدولية.