عمان - الرأي

بدأ العد التنازلي لمباراة الوحدات وضيفه العهد اللبناني في ذهاب قبل نهائي كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم لمنطقة غرب آسيا والمقررة عند السابعة مساء الإثنين المقبل على ستاد الملك عبدالله الثاني بالقويسمة.

وفيما يواصل الوحدات تحضيراته بصورة متسارعة لكسب الوقت بعد عودة لاعبيه الدوليين فإن العهد يسابق الزمن بهدف الوصول الى عمان بصفوف مكتملة بعد شفاء المصابين.

الوحدات أنهى الليلة الماضية مبارياته الودية من خلال بروفة نهائية جمعته مع الجزيرة على ستاد الملك عبدالله الثاني، حيث يستعد الأخير أيضاً لمواجهة الجيش السوري في ذات الدور خارج القواعد، وكان الوحدات قبلها خاض مبارايتن أمام الفريق الرديف الأولى انتهت بالفوز 5-1 فيما كان التعادل الإيجابي 1-1 يحكم الثانية، وهو ما منح المدير الفني عبدالله أبو زمع فرصة للوقوف على جاهزية اللاعبين الفنية والبدنية بصوة أولية.

إلى ذلك تأكد وصول الفريق اللبناني يوم السبت المقبل برئاسة يوسف يونس المسؤول الإعلامي للنادي، بالإضافة إلى الجهاز الفني من مدير الفريق محمد شري، والمدير الفني باسم مرمر، والمدرب إياد عبد الكريم، ومدرب الحراس خليل كركي، والطبيب حسين علاء الدين ومسؤول التجهيزات حسين عياش، و20 لاعباً سيكون من بينهم المحترف السوري أحمد الصالح والذي تعافى من إصابة طفيفة لحقت به مؤخراً، إلى جانب محمد حيدر، ومحمد قندوح الذي سجل 5 أهداف للعهد في مشواره الآسيوي، فيما يبرز اسم أحمد زريق ونور منصور وخليل خميس.