الكرك – نسرين الضمور

أكد وزير المياه والري المهندس رائد ابو السعود أن الحكومة جادة بمحاسبة كل من يحاول التلاعب بادوار المياه او العبث بالمحابس للحصول على المياه بطريقة غير مشروعة لافتا الى غاية عمل الوزارة حصول المواطنين على حقوقهم المائية بعدالة وكفاية و تحسين انظمة التزويد المائي في جميع المناطق .

وبين السعود الذي تجول في عدد من مناطق المحافظة يرافقه مدير مياه الكرك المهندس يزن ابو حنك والتقى محافظها جمال الفايز ومديرشرطتها العميد عبد الله ابوكركي ورئيس مجلسها صايل المجالي للتاكد من سلامة الاوضاع المائية فيها ان المياه في الكرك وفيرة وتكفي احتياجات مواطنيها ، مشيرا الى سعي الوزارة لتعزيز هذا الوضع من خلال تشغيل عدد من المصادر المائية الجديدة وبطاقة مابين (250-300) م3/ساعة ، اضافة الى انشاء عدد من السدود ، فيما هناك توجه لانشاء سدود جديدة وفق ماهو وارد في خططها المستقبلية .

واضح الوزير ان الاختلالات المائية في محافظة الكرك تعود لمشاكل ادارية عملت الوزارة على معالجتها فورا ، اضافة كما قال الى قضايا تتعلق بالاعتداء على موظفي السلطة ومنعهم من القيام بمهامهم من حيث تنظيم ادوار توزيع المياه وفق البرنامج المعد لذلك ، مبينا انه تم تشكيل فرق رقابية وتفتيشية ميدانية لمتابعة وصول المياه لكافة مناطق المحافظة وقال انه يتابع هذا الامر شخصيا داعيا المواطنين الى الابلاغ عن اية محاولة عبث بالخطوط او بمحابس المياه.

من جانبه اوضح المحافظ الفايز أن هناك بطء في التعاطي مع ملاحظات المواطنين وعبث بادوار المناطق والمحابس الامر الذي يتبب بحدوث اختلالات في عملية التزويد المائي مبينا ان لجنة مختصة بالتعاون مع سلطة المياه تتابع ميدانيا سلامة عملية توزيع المياه وعدالتها وضبط أي اعتداءات تقع عليها ومساءلة مرتكبيها اداريا وقضائيا وانه لا تعاون في هذا المجال .

ودعا رئيس مجلس المحافظة المجالي البحث عن مصادر مائية جديدة وزيادة برامج الحصاد المائي والتوسع في بناء السدود لتحسين واقع المياه في الكركوالتغلب على مشاكل قص المياه التي تثير شكوى المواطنين