واشنطن - ا ف ب

اعلنت الولايات المتحدة الثلاثاء فرض عقوبات مالية على رجل أعمال سوري والشبكة التابعة له من شركاء وشركات لدعمه نظام الرئيس بشار الاسد وتسهيله استيراد النفط الايراني.

وادرجت وزارة الخزانة الاميركية على قائمتها السوداء للعقوبات رجال الاعمال السوري سامر فوز وافرادا في عائلته وامبراطوريته التجارية.

وقال مساعد وزير الخزانة لشؤون الارهاب والاستخبارات المالية سيغال ماندلكر إن "رجل الاعمال السوري يدعم مباشرة نظام الاسد القاتل ويقيم استثمارات فاخرة على أراض سلبت من اشخاص فروا من وحشيته".

وفي المحصلة، شملت العقوبات 16 فردا وشركة سبق أن فرض الاتحاد الاوروبي عقوبات على معظمهم في كانون الثاني/يناير الفائت.

وفي مقدم هؤلاء شقيقا رجل الاعمال حسين فوز وعامر فوز اللذان يديران شركة مقرها في الامارات العربية المتحدة وسوريا ومتخصصة في تجارة الحبوب والسكر ومعدات الصناعة النفطية.

وبين الشركات التي ادرجت على القائمة شركتان مقرهما في لبنان: "سينرجي إس ايه إل" و"بي إس كومباني" بتهمة استيراد الخام الايراني الى سوريا في وقت شددت الولايات المتحدة عقوباتها على بيع النفط الايراني.

كذلك، شملت العقوبات قناة "لنا" التلفزيونية وفندق "فور سيزنز" في دمشق اللذين يديرهما سامر فوز في شكل مباشر.

وتقضي العقوبات الاميركية بتجميد أي اصول محتملة للافراد والكيانات المعنية في الولايات المتحدة، وحرمانهم الاستفادة من النظام المالي الدولي.