عمان - غدير السعدي

يطلق الصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية مركز الملكة علياء للعمل الاجتماعي في الطفيلة وبتمويل من اوكسفام، الأسبوع المقبل مبادرات شبابية، بهدف تنمية المجتمع المحلي، وتعزيز دور المرأة المنتجة في المحافظة.

ولأن الشباب هم أساس النهوض بمجتمعاتهم تطلق اللجان الشبابية التابعة للصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية مبادرة «منتجاتي» والتي تهدف إلى تسليط الضوء على المرأة المنتجة، التي تسعى لتلبية احتياجات أسرتها في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة في المحافظة.

واستقبلت المبادرة نحو 50 طلباً من سيدات المجتمع المحلي وسوف يتم اختيار ما يقارب 25 مشروعاً لتسليط الضوء عليهم كقصص نجاح ومشاريع ريادية.

كما سيتم إطلاق مبادرة «أصالتنا من تاريخ أجدادنا» والتي سوف تسعى لتسليط الضوء على قلعة الحسا الأثرية وإقامة عدة فعاليات داخل القلعة تشمل عروضاً فلكورية تراثية، وعمل أطباق شعبية خاصة بالمنطقة، بالإضافة الى معرض للحرف اليدوية يهدف إلى تعزيز وإظهار دور المرأة في المجتمع.

وقال مدير الصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية في الطفيلة علي البداينة «نتيجة لتردي الوضع الاقتصادي في المحافظة سعينا الأخذ بيد المرأة من أجل تعزيز دورها بالمجتمع والمحافظة.

وأشار الى ان المحافظة تزخر بالشباب الداعمين للمجتمع ويجب مساعدتهم لحل مشاكلهم وسعينا إلى صقل شخصية الشباب بالصندوق من خلال التطوع في عدة أنشطة ومنها المبادرات لترسيخ مفهوم العمل التطوعي».

وقالت الشابة شروق الحمايدة من اللجان الشبابية «علينا دور كبير كشباب من أجل أن نعزز ثقة المرأة المنتجة في محافظة الطفيلة واصبح من مسؤوليتنا حل المشكلات التي تواجه مجتمعنا ونشكر كل من يدعمنا لتنفيذ ما نتمنى ان يتحقق بمحافظتنا».

وأضافت عبلة الحجايا من اللجان الشبابية «للسياحة دور كبير في تنمية الاقتصاد الوطني لذلك يجب علينا الاهتمام بالاماكن السياحية».