السلط - اسلام النسور

احتفلت محافظة البلقاء بعشرينية الجلوس الملكي وذكرى الثورة العربية الكبرى ويوم الجيش تحت عنوان "وتستمر المسيرة" وذلك في ساحة العين بالسلط.

واستهل الحفل بآيات قرآنية تلاها مقرئ الأردن حسام القناوي والقى الشاعر علي الفاعوري قصيدة شعرية تغنت بالجلوس الملكي وبالانجازات التي تحققت في عهد جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين .

واشتمل الحفل الذي حضره وزير الدولة لشؤون الاعلام جمانة غنيمات ووزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء سامي الداوود ومحافظ البلقاء نايف الهدايات ونواب واعيان ورؤساء بلديات المحافظة واعضاء المجلس البلدي والمجالس المحلية ومجلس المحافظة على فقرة فنية قدمتها موسيقات القوات المسلحة وعرض فلكلوري تراثي لفرقة شابات السلط وفرقة كشافة مارجريس نادي شباب الفحيص وفرقة الساحل للفنون الشعبية وفرقة الشونة الجنوبية وقصيدة شعرية للشاعر صدام ملوح والشاعر راكان المساعيد.

كما اشتمل الحفل الذي ترأس عرافته الشابة العنود ابو حمور والشاب محمد حسام ابو سارة على عرض قصص نجاح شبابية للمهندس صلاح الربيع الطالب في جامعة جرش والذي اكد على انه واجه كافة التحديات لدراسة تخصص الهندسة الزراعية لتطوير منطقته الزراعية وخدمة القطاع الزراعي في الاغوار.

كما استعرض الشاب احمد ابو رمان قصة نجاحه في تدريب المغامرات لمدة ٣ شهور مثمنا اهتمام جلالة الملك بفئة الشباب وتمكينهم ليكونوا شبابا منتجين لا مستهلكين.

كما قدم الفنان نجم السلمان والفنان مصعب الخطيب فقرات فنية تغنت بالوطن وقائد الوطن والفن

وجابت سماء مدينة السلط وساحة العين طائرات سلاح الجو الملكي ابتهاجا بعيد الجلوس الملكي .