اختتم البنك العربي الاسلامي الدولي حملته لهذا العام لتوزيع طرود الخير الرمضانية إلى الأسر العفيفة في محافظات المملكة كافة، بالاضافة الى رعاية البنك يومين لموائد الرحمن لتفطير الصائمين خلال الشهر الفضيل وذلك بالتعاون مع تكية أم علي للعمل التطوعي والخيري، ضمن إلتزام البنك بخدمة مجتمعه والنابعة من شعوره بالمسؤولية تجاة الوطن وترجمة حقيقية لرسالة البنك والتزامه بخدمة ودعم المجتمع المحلي وخاصة الفئات المحتاجه والأقل حظاً في جميع محافظات المملكة . من الجدير بالذكر أن فريقاً من المتطوعين يضم أكثر من خمسين متطوعاً ومتطوعه من موظفي البنك قد شاركوا بتقديم وجبات إفطار لثلاثة آلاف وخمسمائة صائم وصائمة خلال يومين، ضمن حرص البنك على إحياء سنة تفطير الصائم من باب التآلف والتآخي ولترسيخ سنة التكافل الاجتماعي في أسمى صورة، من خلال إطعام الطعام لإحياء شعيرة ابن السبيل. وقد أعرب إياد العسلي مدير عام البنك العربي الإسلامي الدولي أن مشاركة البنك في هذه الفعاليات ما هي الى تعبير عن اعتزازه بهذا العمل ودعمه لكافة المبادرات المنسجمة مع قيم شهر رمضان المبارك ومعانيه الداعية لفعل الخير والتآلف والتعاضد، مؤكداً سعي البنك العربي الاسلامي الدولي منذ نشأته إلى التفاعل مع المجتمع المحلي والمساهمة في القيام بدوره في المسؤولية الاجتماعية تجاه الوطن والمواطن، ودعماً للجهود التي تقوم بها تكية ام علي ومساعدتها على تحقيق الأهداف النبيلة التي أنشئت من أجلها، وأضاف «إن ريادة البنك لا تقتصر فقط على الناحية المصرفية والمالية إنما تمتد إلى خدمة المجتمع كجزء لا يتجزأ من رسالة البنك».

..و يحتفل بشهر رمضان المبارك مع موظفيه



أقام البنك العربي الإسلامي الدولي مأدبة إفطار لكافة موظفيه وذلك بفندق الماريوت - عمان بحضور «محمد سعيد» شاهين رئيس مجلس الإدارة وإياد العسلي المدير العام.

ومن جانبه فقد أكد إياد العسلي إننا في البنك العربي الاسلامي الدولي نثمن الجهود والتفاني والعمل الدؤوب لموظفينا ونحرص على إغتنام الفرص للالتقاء بالموظفين ومشاركتهم الاحتفال بمختلف المناسبات على مدار العام وبالأخص خلال شهر رمضان المبارك كونه مناسبة عطره لتوطيد العلاقات الاجتماعية بين الموظفين.

ويذكرالى أن هذه الاحتفالات الرمضانية تتيح فرصة قيمة في هذا الشهر الفضيل لإلتقاء الإدارة التنفيذية بجميع الموظفين حيث تخلق أجواء حميمية أخوية وفرصة للإلتقاء بين الموظفين وزملائهم.