وسط بهجة ورضا ومحبة، ابدى مجموعة من ذوي الإعاقة الحركية، وزعت عليهم كراس متحركة تعينهم على تسيير حياتهم، ابدوا شكرهم لكل عمل خير يقوم به اصحاب القلوب الرحيمة تزامنا مع شهر رمضان المبارك.

وقامت اللجنة الاجتماعية في المركز الوطني للبحوث الزراعية بتوزيع 19 كرسياً متحركاً في إطار المسؤولية المجتمعية للمركز الوطني في مناطق عين الباشا والأغوار والسلط، ضمن الحملات الخيرية للمركز في شهر رمضان. كما تشتمل الحملة على توزيع مراوح تبريد كهربائية ومواد غذائية لخمس عشرة أسرة تم تحديدها في وادي الأردن.

وبيّن الدكتور نزار حداد، مدير عام المركز الوطني للبحوث الزراعية، أن هذه الحملة تعكس روح المواطَنة الصالحة لدى العاملين في المركز إيماناً منهم بمسؤوليتهم تجاه هذه الفئة من بنات وأبناء المجتمع الأردني.

وتجدر الإشارة إلى دور المركز الفاعل في تأهيل وتدريب 60 شخصاً تقريباً من ذوي الاحتياجات الخاصة بتشغيلهم لفترات تدريبية تقارب الشهرين على مختلف الأعمال الزراعية التي تناسب طبيعة إعاقة كل منهم.

من جانبه، ثمّن عضو مجلس اللامركزية في محافظة البلقاء أسامة وريكات دور المركز الوطني في دعم اللواء بالأعمال التطوعية وتمكين المجتمعات المحلية، مؤكداً على مساندة أعضاء مجلس المحافظة لأهداف ورسالة المركز الوطنية والبحثية.

هذا وبيّن منسق الحملة المهندس رزق بلاونة أنه تم اختيار المستفيدين بعناية بالتعاون مع قيادات مجتمعية من المجتمع المحلي في المناطق المستهدفة.