طوكيو-الرأي

قلّد جلالة الإمبراطور ناروهيتو إمبراطور اليابان والذي اعتلى العرش الإمبراطوري الياباني بداية الشهر الحالي نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية السابق ناصر سامي جوده الوشاح الأكبر لوسام "الشمس المشرقة" عالي الشأن، وهو أعلى وسام إمبراطوري يمنح لغير اليابانيين وذلك في مراسمٍ رسمية خلال حفلٍ أقيم في القصر الإمبراطوري في العاصمة اليابانية طوكيو اليوم حضره رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي. وكانت حكومة اليابان قد قررت منح العين حوده الوسام الرفيع تقديراً لجهود الوزير جوده في تنمية وتعزيز العلاقاتً التاريخية والصداقة المتينة بين المملكة الاردنية الهاشمية و اليابان عبر سنوات طويلة وخاصة اثناء سنوات تولّيه منصب وزير الخارجية.



و عبر جوده عن فخره و اعتزازه بهذا التكريم الكبير للأردن وله شخصياً والذي يعكس متانة العلاقات التاريخية التي تمتد لعقود، والتي أرسى قواعدها المغفور له بإذن الله جلالة الملك الحسين طيّب الله ثراه والإمبراطور الراحل هيروهيتو وعزّزها ويرعاها ويهتّم بها بحرصٍ كبير جلالة الملك عبدالله الثاني إبن الحسين حفظه الله والإمبراطور السابق أكيهيتو والإمبراطور الحالي ناروهيتو، والصداقة التي تجمع الأسرتين المالكتين والحكومتين والشعبين، متمنياً لهذه العلاقة الطيبة المزيد من التطوّر والازدهار.