عمان - سيف الجنيني

أكد مصدر مطلع أن مشاريع إسكانية تم إيقافها مؤخرا تقدر بملايين الدنانير بعد قرار وزير الداخلية السابق حل مجلس إدارة جمعية مستثمري قطاع الإسكان مؤخرا .

وكشف المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه أن مكتبين هندسيين أوقفا تصاميمهما عن مشروعات لشركات إسكان محلية لمشروعات تقدر قيمتها بنحو 15 مليون دينار أخيرا بسبب تخوف هذه المكاتب من قرار حل مجلس إدارة الجمعية.

وبين المصدر أن مشاريع تقدر بملايين الدنانير تعود لشركات إسكان محلية توقفت كذلك بعد قرار الحل.

بدوره أكد المهندس نائل الجنيدي أن مشاريع إسكانية لشركات بعشرات الملايين توقفت، بعد قرار حل مجلس إدارة جمعية مستثمري قطاع الإسكان مؤخرا مبينا أن المستثمرين متخوفون من استكمال مشاريعهم بعد قرار وزير الداخلية السابق بحل مجلس إدارة الجمعية وتعيين مجلس إدارة مؤقت.

وأصدرت دائرة الإحصاءات العامة تقريرها الشهري حول تراخيص الأبنية خلال الربع الأول من عام 2019، وذلك استناداً إلى حصر رخص البناء الذي تجريه الدائرة شهرياً ويشمل جميع الجهات التي تمنح تراخيص الأبنية في المملكة.

ويشير التقرير إلى أن إجمالي عدد رخص الأبنية الصادرة في المملكة قد بلغ 5٫382 رخصة خلال الربع الأول من عام 2019، مقارنة مع 8٫532 رخصة خلال الفترة نفسها من عام 2018، بانخفاض نسبته 36.9%. ويبين التقرير أن إجمالي مساحة الأبنية المرخصة قد بلغ 1662 ألف م2 خلال الربع الأول من عام 2019، مقارنة مع 2846 ألف م2 خلال الفترة نفسها من عام 2018، بانخفاض نسبته 41.6%.

وكان وزير الداخلية السابق سمير المبيضين قرر حل مجلس إدارة جمعية مستثمري قطاع الإسكان وتشكيل لجنة مؤقتة لإدارتها، بالإضافة إلى إصدار قرار يقضي بتأجيل الانتخابات الخاصة بالجمعية حتى إشعار آخر، إلى جانب تشكيل هيئة إدارة مؤقتة للجمعية استناداً لأحكام المادة (19) من قانون الجمعيات رقم (51) لسنة 2008 وتعديلاته.