المفرق - توفيق أبوسماقه

يعد الجانبين الأردني و السوري خطة لإعادة تشغيل المنطقة الحرة السورية الأردنية المشتركة من جديد بعد تعطل دام لسنوات.

و حسب مدير عام المنطقة الحرة السورية الأردنية المشتركة الدكتور خالد الرحاحله،فإن الخطة التي يتم الإعداد لها حاليا سيتم رفعها لمجلس الإدارة عند أول إجتماع له.

و قال إن العمل ينصب حاليا لإعادة تأهيل المنطقة من جديد و لا سيما البنية التحتية لها بما يضمن توفير كافة متطلبات اعادة تشغيلها بفتحها أمام المستثمرين.

و أضاف الى "الرأي" أن هنالك ما يزيد عن (550) عقد مبرم ما بين المنطقة و مستثمرين،متسائلا عن إمكانية عودتهم جميعا أم لا نظرا لمرور فترة زمنية ليست بقليلة على اغلاق المنطقة.

وكانت وزارة الداخلية أعلنت عن إعادة تفعيل وتشغيل المنطقة الحرة مع سوريا على الحدود بين البلدين بعد أن توقف العمل فيها منذ العام 2015.

و قال الخبير الإقتصادي ابراهيم عواد سالم ،إنّ إعادة تشغيل المنطقة ستسهم بتطوير القطاعات كافة التي تتطلبها الصناعات الأردنية والسورية على حد سواء.

و قال الاستاذ الأكاديمي المتخصص بالإقتصاد،الدكتور احمد خزاعله،إن إعادة فتح وتشغيل المنطقة الحرة السورية الأردنية سيعزز فرص التعاون الاقتصادي بين البلدين في مختلف المجالات، ويفتح المجال لإقامة استثمارات جديدة.

وكانت الناطقة الرسمية باسم الحكومة جمانة غنيمات،أعلنت في 15 شرين الأول 2018 عن فتح معبر جابر نصيب الحدودي بين الأردن وسوريا.

وأدّى فتح الحدود البرية بين البلدين إلى تدفق السلع في الاتجاهين، وانتعاش أسواق الصرافة، إضافة إلى تحريك القطاعات اللوجستية كالنقل والتخليص وغيرها.