الاغوار الجنوبية _ خليل زيادين 

حذرت وزارة الزراعة من خطورة الإجهاد الحراري على الثروة الحيوانية وقطاع النحل خاصة خلال الأيام القليلة القادمة التي ستشهد ارتفاعا ملحوظا على درجات الحرارة لافته بانه يصيب بشكل مباشر الأغنام والأبقار عند الارتفاع الحاد في درجات الحرارة، خاصة عندما تقترن عملية ارتفاع الحرارة مع ارتفاع نسبة الرطوبة الجوية.

وبينت في تحذيرها الصادر اليوم أن الإجهاد الحراري يؤدي الى العديد من المشاكل الصحية لدى المواشي ومنها صعوبة الولادة، التهابات الضرع، الإجهاض، ونقص في إنتاج كميات الحليب نتيجة لانخفاض كميات الأعلاف المأكولة والاختيار بين مكونات الخلطة وتقليل عملية مضغ المواد المأكولة.

ودعت مربي المواشي الى توفير المظلات للحيوانات والمياه بكميات وفيرة مع زيادة في عدد المشارب، وتبريد الأبقار بواسطة الماء والتيارات الهوائية، وتقديم الأعلاف في أوقات الصباح الباكر أو المساء ورش الماء على الخلطات العلفية لتحسين الكمية المأكولة منها مع إضافة الدهون للخلطة واستخدام السيلاج كمصدر أساسي مع المادة العلفية وبعض الإضافات العلفية الأخرى مثل الأنزيمات والخمائر، لتحسين عملية الهضم لدى الحيوانات مع ضرورة تجنب الرعي خلال فترة الظهيرة وعند ارتفاع درجات الحرارة.

وبالنسبة للطيور والدواجن ومنها اللاحم والبياض، دعت اصحاب المزارع الى تحسين التهوية وزيادة عدد المشارب وأن تتم عملية التغذية للطيور منخفضة الطاقة خلال الأيام الحارة بتقديم الأعلاف والماء خلال ساعات الصباح الباكر وتقليل عدد الطيور الموجودة في المتر المربع الواحد كما اكدت على ضرورة توفير مصادر للمياه قريبة من خلايا النحل، وعدم تعريض الحظائر وخلايا النحل لأشعة الشمس المباشرة.