عمان - الرأي

بات من المرجح بشكل كبير أن يشهد صيف 2019 إقامة بطولة بمشاركة أندية دوري المحترفين، وتجري خلال فترة التوقف التي قد تمتد لنحو ٧ أشهر بعد قرار تأجيل انطلاق الموسم إلى شباط 2020.

وفهم أن أندية دوري المحترفين ستتولى تفسها تنظيم هذه البطولة بعدما ألمح الاتحاد إلى نيته لعدم تنظيم البطولة التي كان قرر استحداثها، حيث ظهر هذا التوجه في أعقاب اجتماع الهيئة العامة الأخير للاتحاد، وبهدف أن تبدأ الأندية مرحلة التجريب في تنظيم البطولات والإشراف عليها قبل الشروع بتأسيس رابطة لها.

وفهم أن الاجتماع الذي دعا اليه الاتحاد أندية المحترفين عند العاشرة مساء غدٍ الخميس في مقره اجتماعاً جاء لمناقشة هذه الفكرة وعدد من الأمور التي تهم الأندية.

وكان الاتحاد وجه الدعوة لرؤساء أندية الفيصلي، الجزيرة، الوحدات، شباب الاردن، الرمثا السلط، شباب العقبة، الاهلي، الحسين، الصريح، سحاب ومعان لحضور الاجتماع الذي سيتم فيه طرح مواضيع مهمة من ضمنها تأجيل انطلاقة الموسم الكروي الجديد حتى شهر شباط المقبل.

وفي السياق ذاته، عززت تصريحات الأمين العام لاتحاد كرة القدم سيزار صوبر الأخيرة لبرنامج الكابتن عبر قناة المملكة خيار إقامة هذه البطولة بعدما أشار «إلى ضرورة البدء بلعب بطولة ودية خلال فترة التوقف تحت مظلة الأندية نفسها».

إلى ذلك، تطرق صوبر في البرنامج نفسه للعديد من المحاور والتفاصيل وأكد أن التوجه لتأجيل انطلاق الموسم المقبل حتى شباط 2020، جاء بعد التشاور مع الأندية، مبيناً أن الموضوع لا يزال قيد الدراسة.

وبين، أن انطلاق الموسم من شباط وحتى تشرين الأول من كل عام يتماشى مع الأجندة الآسيوية، على صعيد المنتخبات والأندية من تصفيات وبطولات، والخطة الموضوعة ستطبق لفترة 3 إلى 5 سنوات، تخضع بعدها لمراجعة دقيقة وشاملة.

واعتبر أن المناخ في الأردن يشكل أحد اهم أسباب العزوف الجماهيري عن المباريات في فصل الشتاء، الأمر الذي يستدعي لعب البطولات في الصيف، لزيادة المداخيل المادية للأندية، إضافة إلى الحفاظ بشكل أكبر على البنية التحتية للمنشآت الرياضية.

وأوضح صوبر أن الفترة بين الموسم الحالي والمقبل تسمح لجميع أركان اللعبة بإعادة ترتيب الأوراق، حيث تعتبر الضائقة المالية الهاجس الأكبر بالنسبة للاتحاد والأندية مما يفرض مراجعة قوانين ترخيص فرق كرة القدم، إضافة لإعادة صياغة اللوائح والأنظمة بما يتماشى مع تعليمات الاتحادين الدولي والآسيوي ومراعياً لخصوصية كرة القدم في الأردن.

واضاف أن لعب البطولات المحلية في الصيف يزيد من فرص التسويق والبث التلفزيوني داخلياً وخارجياً، في ظل استمرار المنافسات المحلية في أشهر حزيران وتموز وآب مع توقفها في دول الجوار، مبيناً أن الأجندة المقترحة لن تتضارب مع بطولة كأس العالم 2022، حيث انها ستلعب في تشرين الثاني أي بعد نهاية الموسم.