المفرق - الرأي

وزعت وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة من خلال لجنتها الاجتماعية طرودا غذائية، على عدد من الاسر في محافظة المفرق، ضمن مبادرة أردن النخوة التي أطلقها جلالة الملك عبدالله الثاني.

وتم توزيع الطرود على عدد من الاسر الفقيرة والمحتاجة والأيتام في المفرق، بالتنسيق مع هيئة شباب كلنا الأردن، وبالتعاون مع مديرية الامن العام، بهدف تحسين ظروفهم المعيشية خلال الشهر الفضيل.

وأكدت رئيسة اللجنة الاجتماعية في الوزارة سميرة الزعبي ان حملة الوزارة مستمرة في توزيع المساعدات والطرود الغذائية في مختلف محافظات ومناطق المملكة، مبينة ان الحملة تأتي ضمن مباردة أردن النخوة التي أطلقها جلالة الملك، ومبادرة الجسد الواحد التي أطلقها مدير الأمن العام، التي تنفذها الوزارة بالتعاون مع مديرية الأمن العام.

وثمنت الزعبي جهود كافة الشركاء والداعمين لهذه الحملة، التي تهدف الى تقديم العون والمساعدة للأسر المعوزة، وتلمس احتياجاتها ورفع مستواها المعيشي خلال الشهر الفضيل.

بترا