عمان - غازي القصاص

اقترب اتحاد المصارعة من تعزيز الخبرات التدريبية الوطنية بمدربين من الاتحاد الدولي واليابان في إطار سعيه لتطوير اللعبة، وجعلها قادرة على دخول الاجواء التنافسية في قادم الايام بقوة.

جاء ذلك على لسان رنا السعيد عضو مجلس الادارة الناطق الاعلامي لـ $ حيث كشفت عن اجتماع عقد خلال الاسبوع الماضي في عمان مع مؤسسة جايكا اليابانية، تم فيه الاتفاق على تزويد الاتحاد بمدرب على سوية عالية لمدة عام واحد.

كما كشفت السعيد عن وصول الاتصالات مع الاتحاد الدولي الى مرحلة متقدمة لايفاده اثنين من المدربين الدوليين، احدهما للمصارعة الحرة، والآخر للرومانية، من اجل اكساب الجهاز التدريبي للمنتخبات الوطنية مزيداً من الخبرة،

واوضحت ان الاتحاد قرر تعيين ابراهيم عرعر ضمن الجهاز التدريبي للمنتخبات الوطنية، وان الاتحاد سيستأنف بعد عطلة عيد الفطر المبارك اقامة البطولات التنافسية التي اعتمدها ضمن خطته الاستراتيجية السنوية.

وحول المشاركات المقبلة قالت:«الاتحاد سيدرس في جلسته المقبلة المشاركة في البطولة الآسيوية للشباب التي ستُقام في تايلند خلال الفترة 9-11 تموز القادم، وفي البطولة الآسيوية للناشئين التي ستُقام في كازاخستان خلال الفترة 4-6 تموز القادم، في حين ان المشاركة في منافسات بطولة العالم المقبلة غير وارد على الاطلاق».

وفيما يتصل بالاندية، لفتت الى ان الاتحاد حريص على دعم الاندية الفاعلة في اللعبة، وانه يقدر عالياً دورها المحوري في توسيع قاعدة ممارسي اللعبة، وتطويرها لتحقيق طموحات الوطن.

وكان نادي النصر قد استضاف مؤخراً اندية المصارعة التي طالبت الاتحاد بدعمها كي تكون قادرة على مواصلة رعايتها كما ينبغي للاعبيها لتقديم اصحاب الزنود القوية منهم للمنتخبات الوطنية.