واشنطن - رويترز 

قال مسؤول كبير في إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الجمعة إن الولايات المتحدة في انتظار تواصل إيران لكن لم تصلها منها أي رسائل بعد تشير لاستعدادها قبول مفاتحات ترامب بعقد محادثات مباشرة.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه لمجموعة صغيرة من الصحفيين "نعتقد أن علينا أن نخفض التصعيد والدخول في مفاوضات".

ودعا ترامب القيادة الإيرانية إلى إجراء محادثات بشان برنامجها النووي ونفوذها الإقليمي وسط تصاعد للتوترات بين البلدين مما عزز مخاوف من نشوب صراع مسلح بعد أن نشرت الولايات المتحدة مجموعة حاملة طائرات في المنطقة.

وبسؤاله عما إذا كانت هناك أي مؤشرات من الإيرانيين على استعدادهم للمحادثات، فأجاب المسؤول "ليس بعد... نحن ننتظر".

وقال مسؤولون أمريكيون إن ترامب أبلغ فريق الأمن القومي ومساعديه الآخرين بأنه لا يريد أن تتحول التوترات مع طهران إلى حرب، لكنه أوضح أيضا أنه سيحمي المصالح الأمريكية في المنطقة.

وأظهرت معلومات المخابرات الأمريكية نشاطا مكثفا لإيران ووكلائها يراه المسؤولون الأمريكيون تهديدا للأهداف الأمريكية في المنطقة.