واشنطن - رويترز 

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الخميس، قبل لقائه مع الرئيس السويسري أولي ماورر الذي تلعب بلاده دور الوسيط الدبلوماسي بين البلدين، إنه يأمل ألا تكون الولايات المتحدة في طريقها لخوض حرب مع إيران.

وعندما سُئل إن كانت واشنطن ستخوض حربا مع إيران قال ترامب للصحفيين لدى استقباله ماورر في البيت الأبيض "آمل ألا يحدث ذلك".

وتصاعدت حدة التوتر في الأيام القليلة الماضية مع تزايد القلق من احتمال اندلاع حرب بين الولايات المتحدة وإيران. وفي وقت سابق هذا الأسبوع، سحبت واشنطن بعض موظفيها الدبلوماسيين من سفارتها في بغداد بعد هجمات في مطلع الأسبوع على أربع ناقلات نفط في الخليج.

وتقوم سويسرا المحايدة بدور همزة الوصل بين الولايات المتحدة وإيران منذ قطع العلاقات الدبلوماسية بينهما.

ونسبت صحيفة واشنطن بوست لمسؤولين أمريكيين لم تذكر أسماءهم القول مساء أمس الأربعاء إن ترامب يفضل المسار الدبلوماسي مع إيران والمحادثات المباشرة مع قادتها لكنهم يشعرون بالقلق من أن بعض مستشاريه يضغطون من أجل الحرب.

ورحبت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي اليوم الخميس بما وصفته بعدم رغبة ترامب في خوض صراع عسكري مع طهران.