بغداد - أ ف ب

أكد فصيلا "عصائب أهل الحق" و"حركة النجباء" العراقيان المنضويان في هيئة الحشد الشعبي الخميس أن حديث واشنطن عن وجود تهديدات لمصالحها في العراق ليس إلا "ذرائع"، وذلك بعد أن أعلنت الولايات المتحدة سحب موظفيها غير الأساسيين من العراق.

وقال المعاون العسكري لحركة النجباء المقربة من إيران نصر الشمري لوكالة فرانس برس إن واشنطن اليوم "تحاول صنع ضجة في العراق والمنطقة تحت أي ذريعة". فيما أكد مدير المكتب السياسي لعصائب أهل الحق ليث العذاري أن ذلك يندرج في إطار "الحرب النفسية" في إطار التوتر القائم بينها وبين إيران.