الزرقاء - د. ماجد الخضري

حلت وزارة التنمية الاجتماعية اتحاد جمعيات الزرقاء وشكلت لجنة لإدارة الاتحاد. جاء ذلك في اعقاب شكوى قدمت من قبل عدد من الأعضاء السابقين في الهيئة الإدارية اتهموا الهيئة المنحلة بارتكاب تجاوزات وتلاعب بعدد من السجلات.

وبين رئيس اتحاد جمعيات الزرقاء السابق خميس الزيود ان قرار حل الهيئة الإدارية لاتحاد جمعية الزرقاء جاء بعد مطالبات مستمرة من قبل عدد من أعضاء الهيئة السابقة وبسبب ارتكاب الهيئة الإدارية للاتحاد عددا من المخالفات الإدارية.

وأكد أن هناك ارتياحا عاما في أوساط الجمعيات لقرار الحل وتمنى أن يتم إجراء الانتخابات وفق النظام والقانون خلال ستون يوما من تاريخ الحل.

وبين محمد الهياجنة رئيس جمعية الاصلاح والتوجيه الاجتماعي الخيرية ان حالة من الارتياح تسود بصفوف قطاع العمل الخيري بعد حل الهيئة الادارية للاتحاد في الزرقاء.

وبين ان القرار جاء بعد تعطل عمل الاتحاد بسبب الخلافات والمواقف من البعض بين متردد ومستخف وبين من قدم استقالة او موقف رمادي عابر.

وبين مدير التنمية الاجتماعية للزرقاء رائد الكفاوين ان المديرية وجهت انذارا لاتحاد الجمعيات في الزرقاء وطلبت منه تصويب بعض الاوضاع لكنه لم يستجب ثم وجهت انذارا ثانيا ولم يتم تصويب الاوضاع فجاء حل الهيئة الادارية للاتحاد وتشكيل لجنة برئاسته، نافيا ان يكون هناك اي فساد مالي، مؤكدا ان الحل جاء بسب اخطاء ادارية ارتكبت من قبل الهيئة الادارية.

وكانت وزيرة التنمية الاجتماعية بسمة اسحاقات قررت الثلاثاء تعيين هيئة ادارية مؤقتة للاتحاد العام للجمعيات الخيرية برئاسة مستشار الوزير لشؤون الرعاية الاجتماعية مصلح الخريشا لمدة ستين يوما استنادا لقانون الجمعيات وتعديلاته.