عمان - د.صلاح العبادي

قال السفير الجورجي في عمان زازا كانديلاكي، ان العلاقات الأردنية الجورجية تمثل قاعدة لبناء وتعزيز التعاون الاقتصادي وزيادة حركة التبادل التجاري وانشاء المشاريع الاستثمارية المشتركة في البلدين.

وكشف في لقاء صحافي بمقر السفارة امس الأول عن مباحثات تجريها السفارة مع الحكومة الاردنية لتخصيص قطعة ارض في منطقة المغطس لبناء مركز ثقافي جورجي مؤكدا اهمية هذا المركز في تعزيز السياحة الدينية والعلاقات بين البلدين مؤكدا اهتمام بلاده بالسياحة الدينية في الاردن، إذ أن جورجيا واحدة من أقدم الدول المسيحية.

واشار الى ان الاردن وجورجيا يحتفلان هذا العام بمرور 25 عاما على تأسيس العلاقات الدبلوماسية بينهما لافتا الى العلاقة المتميزة التي تربط البلدين في مختلف المجالات.

وبين ان السياحة البينية بين البلدين تشهد نموا وتطورا وان هناك تزايداً في اعداد السياح الاردنيين الذاهبين الى جورجيا مبينا انه يبذل جهودا الان لاعادة تشغيل رحلات الطيران المباشر بين البلدين.

وقال ان جورجيا بدات هذا العام لاول مرة باعطاء منحة دراسية كاملة لطالب اردني في اهم الجامعات الجورجية وانه سيتم زيادة اعداد هذه البعثات في المستقبل.

ولفت الى انه يمكن زيادة حجم التجارة البينية المتواضعة بين البلدين خاصة في مجال الزراعة واللحوم من خلال تفعيل الاتفاقيات الموقعة بين البلدين والبدء بعقد منتدى اعمال تجاري واقتصادي اردني جورجي كخطوة اولى لتفعيل هذه الاتفاقيات وتعزيز التعاون الاقتصادي.

ونوه الى ان البلدين في علاقاتهما الخارجية يدعمان بعضهما البعض في المحافل والمنظمات الدولية مشيرا الى ان جورجيا تقدمت للامم المتحدة لاصدار قرار حول الاشخاص النازحين في الداخل واهمية اعادتهم الى موطنهم ونامل من الاردن دعم هذا القرار خاصة وان الاردن يستقبل العديد من اللاجئين خاصة السوريين الذين سيعودون الى وطنهم.

وقال ان الاردن وجورجيا عاملا استقرار في المنطقة وهناك تعاون في مجال مكافحة الارهاب وسوف يتم تنظيم اجتماعات في المستقبل القريب لبحث هذا التعاون.

واعرب عن تقديره لدور الاردن المحوري على مستوى المنطقة لتحقيق الامن والاستقرار مشيرا الى ان العالم يدعم مساعي جلالة الملك عبدالله الثاني الذي هو احد اعظم القادة لحفظ الامن والاستقرار في المنطقة.