واشنطن - رويترز

نفى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الثلاثاء تقريرا لصحيفة نيويورك تايمز قال إن المسؤولين الأمريكيين يناقشون خطة عسكرية لإرسال ما يصل إلى 120 ألف جندي إلى الشرق الأوسط للتصدي لأي هجوم‭‭‭ ‬‬‬ أو تعجيل لحيازة أسلحة نووية من جانب إيران.

وقال ترامب للصحفيين في البيت الأبيض "أعتقد أنها أخبار كاذبة. الآن هل سأفعل ذلك؟ على الإطلاق. ولكننا لم نخطط لهذا. نأمل ألا نضطر للتخطيط لذلك. وإذا فعلنا سنرسل عددا أكبر من ذلك".

كانت صحيفة نيويورك تايمز قالت إن باتريك شاناهان القائم بعمل وزير الدفاع قدم خطة بعد تحديثها خلال اجتماع لكبار مساعدي الأمن القومي الأسبوع الماضي تقضي بإرسال نحو 120 ألف جندي أمريكي إلى المنطقة إذا هاجمت إيران القوات الأمريكية أو سارعت وتيرة العمل بشأن أسلحتها النووية.

وذكرت الصحيفة نقلا عن مصادر لم تحددها بالإدارة أن الخطة المحدثة لا تتضمن الدعوة لغزو بري لإيران والذي يتطلب المزيد من القوات.

وقالت الصحيفة إن الخطة تعكس آراء المسؤولين الأمريكيين الذين يتخذون موقفا متشددا تجاه إيران ومنهم مستشار الأمن القومي جون بولتون.