عمان ـ الرأي

رحبت نقابة الصيادله بتشكيل لجنة مراجعة أسعار الأدوية معتبرة أن تشكيل اللجنة يأتي إستجابة لمطالب سابقة للنقابة و منذ سنوات.



وقالت النقابة في تصريح صحفي أن الدواء يعد من السلع الأساسية التي تمس حياة المواطن بشكل مباشر وأنها مع وصول الدواء بالسعر المناسب لكافة شرائح المجتمع.

و ذكرت النقابة أنها تصدت في وقت سابق لقرار حكومة الدكتور هاني الملقي برفع الضريبة على الدواء و قادت حملة (لا ضريبة على المرض) و التي استجاب لها جلالة الملك عبد الله الثاني في ذلك الوقت و قام جلالته بالايعاز بإلغاء القرار و الإبقاء على ضريبة الدواء كما هي.

و أشادت النقابة بالدور النزيه و الوطني

للمؤسسة العامة للغذاء و الدواء في تعزيز الأمن الدوائي و محاربة التهريب و التزوير، و القيام بمراجعات مستمرة لأسعار الأدوية، والتي تعتبر الجهة المسؤولة عن تسعير الأدوية حصرياً وفق أسس التسعير المعتمدة و المتوافقة مع المعايير العالمية، التي أعلنت عن تخفيض أسعار ٦ الآف صنف دوائي خلال الأعوام السابقة .

وأكدت النقابة أن القطاع الدوائي يعاني من جملة من التحديات الأقتصادية التي تنعكس على سعر الدواء بشكل مباشر، و منها إرتفاع الكلف التشغيلية و الرسوم و الضرائب و التي تعمل النقابة مع مختلف الجهات المختصة منذ سنوات لمعالجة هذه التحديات بما يخدم مصلحة المواطن بالدرجة الأولى .

وبينت النقابة ان الصيدلاني مستشار وخبير في الأدوية ومتاح في كل وقت من خلال الصيدليات المنتشرة في المملكة ولا يحتاج الحديث معه إلى موعد مسبق أو تكاليف مالية على المريض.