غزة (الاراضي الفلسطينية) - ا ف ب 

اصيب ثلاثون فلسطينيا على الأقل بنيران الجيش الإسرائيلي في مواجهات اندلعت خلال احتجاجات "مسيرات العودة" في أول يوم جمعة من شهر رمضان، قرب السياج الحدودي بين قطاع غزة وإسرائيل.

وقال أشرف القدرة الناطق بإسم وزارة الصحة التابعة لحركة حماس في بيان "اصيب ثلاثون مواطنا بجروح مختلفة، منهم ثلاثة عشر مواطنا بالرصاص الحي من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي وبينهم أربعة أطفال، وسبعة عشر آخرون بقنابل الغاز (المسيل للدموع) مباشرة، خلال فعاليات الجمعة ال58 لمسيرة العودة وكسر الحصار".

واوضح القدرة أن بين المصابين "المسعف المتطوع محمد أبو طعيمة الذي اصيب في الرأس من قبل قوات الاحتلال، شرق خان يونس في جنوب قطاع غزة وحالته صعبة".

وشارك آلاف من الفلسطينيين في احتجاجات الجمعة التي تعتبر أقل عنفا من أيام الجمعة الماضية، اذ لم يطلق الناشطون أي بالونات حارقة، كما أن إطلاق النار من الجنود الإسرائيليين كان أقل من السابق، وفق عدد من المشاركين.

ويراقب الوفد الأمني المصري الذي وصل مساء الخميس إلى غزة، هذه الاحتجاجات في الجانبين، في اطار مراقبة تطبيق وقف اطلاق النار وتفاهمات التهدئة.