عمان - الرأي

أقامت جامعة البترا مهرجاناً احتفالياً بعيد الاستقلال الثالث والسبعين داخل حرمها الجامعي، شاركت في مديرية الأمن العام وأمانة عمان بالإضافة الى طلبة الجاليات الدارسين في الجامعة، وحضر الاحتفال متصرف لواء القويسمة الدكتور عمر نمرات ومدير شرطة جنوب عمان العقيد موسى حياصات. وقال رئيس جامعة البترا الدكتور مروان المولا خلال رعايته انطلاق فعاليات المهرجان إن «قيادة جلالة الملك عبد الله الثاني تواصل البناء على ما قدمه الآباء والأجداد ليكون الأردن نموذجاً لدولة المؤسسات العصرية»، مضيفاً «لم يكن طريق الآباء والأجداد سهلا ميسوراً لكنهم ضربوا أروع الأمثلة في التضحية وتمهيد السبيل ليحققوا لهذا الوطن مكانة تليق به وبقيادته وشعبه، ومكانة تليق بالأردن بين أقرانه وبين دول العالم».

وأشار عميد شؤون الطلبة الدكتور فتحي الفاعوري إلى أن الاحتفال بعيد الاستقلال يرتبط ببناء الوطن وبناء عقول أبنائه حيث تحرص جامعة البترا وعمادة شؤون الطلبة فيها على بناء شخصية الطالب وتزويده بكافة المهارات اللازمة ليكون فردا فعالا في بناء المجتمع. وتنوعت فقرات المهرجان بين فقرات موسيقية وطنية ورقصات الدبكة الشعبية وعرض خاص للمشاركين في مهرجان الرمثا الدولي للثقافة والفنون (اليونان، فلسطين، لبنان، قبرص) بالإضافة إلى إلقاء القصائد الوطنية إلى جانب معرض لطلبة الجاليات الدارسين في الجامعة من كل من فلسطين ولبنان والعراق والكويت بالإضافة إلى زاوية للتراث الأردني.