عمان - الرأي

اعلنت القائمة النقابية للتغيير في نقابة أطباء الاسنان عن برنامجها الانتخابي لانتخابات النقابة التي تجري في ايار القادم، في عمان المركز واربد والكرك.

وقال رئيس القائمة ومرشحها لمركز النقيب الدكتور عازم القدومي ان القائمة تضم طيفا نقابيا واسعا ومن كل التيارات السياسية والمستقلين مؤكدا انفتاح القائمة على الحوار مع مختلف الاطراف والتيارات النقابية.

ويترشح عن القائمة الدكتور عازم القدومي المرشح لمركز النقيب، الدكتورة آية الأسمر، الدكتورة ميس الحياصات، الدكتور أحمد سلامة الطراونة، الدكتور خالد مشعل، الدكتور علام شكري،الدكتور محسن الروسان، الدكتور محمد أبو عرقوب، الدكتور معتز مراد، الدكتور هايل عياش، الدكتور إسماعيل ملحم، مرشح مركز القدس.

وقال الدكتور القدومي في تصريح صحفي ان القائمة ستعمل على ضبط الانفلات المهني بكل أشكاله الحاصلة وفي مقدمتها البطاقات المدفوعة، وذلك في سقف زمني لن یتجاوز السنة الأولى من عمر الدورة النقابیة.

وشدد القدومي على أن القائمة تضع جل اهتمامها في أطباء القطاع العام وخاصة وزارة الصحة وهم الذين يبذلون جهودا كبيرة في خدمة الوطن والمرضى في مختلف المواقع مؤكدا أن القائمة ستعمل على تحقیق مطالبهم وتحسين أوضاعهم والتواصل معهم بشكل دائم بهدف تذليل العقبات أمامهم.

وفيما يتعلق بصناديق النقابة قال القدومي، ان القائمة تنظر الى هذه الصناديق بجدية ووضعت خطة للعمل على معالجة مكامن الخلل في نظام صندوق التكافل، مع إعطاء الأولویة لاستثمار أموال صنادیق النقابة وتنمیة مدخراتها من خلال مشاریع إسكانیة وقروض میسرة لهم.

وأكد القدومي أن القائمة ستعمل على مساعدة أطباء الاسنان الجدد والشباب لتوفیر فرص العمل الموثقة بالعقود والمرتبطة بضمانة النقابة لها داخل البلد وخارجها، وعبر زیادة المقبولین ببرامج الاختصاص والإقامة، إضافة إلى تفعیل تعلیمات الرعایة الصحیة بضرورة توظیف طبیب أسنان في المدارس الخاصة.

وأكد أن القائمة وايمانا منها بأهمية إنصاف الاطباء والمرضى والمراجعين على حد سواء ستعمل على ستعمل على إنجاز لائحة أجور طبیة تلیق بالمهنة وتنسجم مع حجم الأعباء القائمة، مع الوصول بالنقابة إلى امتلاك تأمین صحي لائق عبر الإدارة الذاتیة الناجحة، وعبر وضع بدائل مكملة للشبكة الطبیة وذلك في سقف زمني لا یتجاوز العام.

وعلى صعيد العمل الوطني أكد القدومي أن القائمة تتمسك برفض كافة أشكال التطبيع مع العدو والتأكيد على الوحدة الوطنية وتطالب بكل حزم بأن یعود دور النقابة ومجمع النقابات كما كان في سابق عهدة وأن يطلع بمسؤولياته الوطنية والاقليمية سواء على الصعيد الوطني أو العربي أو الاسلامي.

ویتافس في الانتخابات المقبلة للنقابة على منصب النقیب الدكتور محمد القادري مرشحا عن قائمة التیار النقابي الموحد، اضافة للمرشحین لمنصب النقیب الدكتور جمال البدور والدكتور محمد عودة، وذلك من ضمن 40 مرشحا ومرشحة للانتخابات.