القاهرة - الرأي

أجرى وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي مع نظيره المصري سامح شكري، محادثات ركزت على تعزيز العلاقات الثنائية، والمستجدات في المنطقة، خاصة تطورات القضية الفلسطينية.

وأكد الوزيران خلال لقائهما اليوم الأحد، في وزارة الخارجية المصرية على استمرار اتخاذ خطوات مؤسساتية عملية لزيادة التعاون والتنسيق تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني وأخيه الرئيس عبدالفتاح السيسي.

كما أكد الوزيران ضرورة العمل مع العراق الشقيق على متابعة مخرجات القمة الثلاثية التي استضافتها القاهرة الشهر الماضي واتفقت على تعزيز التعاون الثلاثي في جميع المجالات. وبحث الصفدي وشكري المستجدات الإقليمية وتنسيق المواقف إزائها بما يخدم المصالح والقضايا العربية. وتناول البحث التطورات في العالم العربي وفِي مقدمها تلك المرتبطة بالقضية الفلسطينية والأزمة السورية والأوضاع في ليبيا والسودان.