عمان - محمد الدويري

- بهدف الحد من التهرب الضريبي وتوفير مئات الملايين للخزينة

- يطبق على الأطباء والمحامين والمهندسين والمحلات التجارية وتستثنى المتاجر الصغيرة


تشرع الحكومة قريباً بتطبيق نظام الفوترة الجديد لضريبة الدخل والمبيعات للحد من التهرب الضريبي، حسبما أعلن مصدر مطلع.

وقال المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه في تصريح إلى (الرأي) إن النظام سيطبق على الأطباء والمحامين والمهندسين كافة الذين يمتلكون عيادات ومكاتب خاصة كما سيشمل معارض السيارات والمحلات التجارية المتواجدة في المدن وبعض النواحي مشيراً إلى أنه لن يطاول المتاجر الصغيرة المتواجدة في القرى.

وبين المصدر أن النظام الجديد يناقش حالياً في مجلس الوزراء تمهيداً لإقراره وبدء العمل به رسمياً وقال إن هذا النظام هو جزء من قانون ضريبة الدخل والمبيعات الجديد الذي أقر قبل مطلع العام الحالي.

وقال إن معدات خاصة أو عمليات ربط الكترونية ستصل المكاتب أو المحال المستهدفة بدائرة الضريبة مؤكداً أن إصدار فاتورة بموجب النظام الجديد بات مطلباً أساسياً يحاسب عليه القانون في حال لم تمنح للزبون.

وستوفر هذا العملية، بحسب المصدر، مئات الملايين لخزينة الدولة كانت تذهب هدراً من خلال التجنب أو التهرب الضريبي من خلال إصدار وثيقة عن البائع أو مقدم الخدمة (تبين وصفاً للسلعة أو الخدمة المقدمة والسعر والكمية المباعة، وتبين أيضاً مقدار الضريبة العامة على المبيعات المحتسبة على الفاتورة.